طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 10-2018 **CNSS:4508349: RC 76065 المدير المسؤول ورئيس التحرير:أحمد خولالي أكزناي /         الحموشي يتجاوب مع مقالات طنجة بريس وأصدر مذكرة إلى جميع ولايات الأمن             استرجاع ملايير البرنامج الاستعجالي علاقة وثيقة بتعزيز حقوق الإنسان والمطالبة بها لا تسقط بالتقادم             جمعة سحيم : إستغاثة سلالية من إمرأة تطالب بحقها في الإرث             طنجة: في غياب المراقبة،ساكنة طنجة تتغذى من لحوم أبقار مريضة وميتة             مجلس النواب الإسباني يصفع البوليساريو مرتين            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

الديستي وراء ضبط سيدة بحوزتها 3040 قرص مخدر


توقيف شخص مختص في سرقة الهواتف بالخطف بواسطة دراجة نارية


ايقاف 3 اشخاص بمدخل تطوان بحوزتهم 800 قرص مخدر


الرباط:الحكم على مجموعة ارهابية حاولوا القيام بأعمال تخريبية


حرب طاحنة بين عصابتين لتوريج الخمور والمخدرات من أجل السيطرة على منطقة كونيش طنجة


حجز 493 ألف و700 قرص من مخدر الاكستازي بميناء طنجة المتوسط

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

استرجاع ملايير البرنامج الاستعجالي علاقة وثيقة بتعزيز حقوق الإنسان والمطالبة بها لا تسقط بالتقادم


ملف قضية 6,5 طن من المخدرات يجر كبار الدرك للقضاء


الحكم في حق الصحفي بوعشرين ب12 سنة سجنا وغرامة200ألف درهم

 
أخبار الهيآت السياسية والنقابية والجمعوية

اختتام فعاليات مهرجان منارة المتوسط للشباب


الحسيمة... أطفالنا مستقبلنا عنوان نشاط شارك فيه المئات


هلسنكي.. حزب الاستقلال شريك استراتيجي بالإجماع للحزب الشعبي الأوروبي


الدكتور محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، يلقي الدرس الافتتاحي للموسم الجديد لمؤسسة بيت الصحافة

 
منوعات

الريف ودوره في دعم الثورة الجزائرية موضوع ندوة بالناظور


المهرجان الدولي للفيلم بالحسيمة يكرم ادريس شتيوي


انتخاب محمد الرضاوي أمينا عاما للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان

 
أخبار التربية والتعليم

الهيئة الوطنية للتقييم، لدى المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، ومنظّمة اليونيسيف، تعملان من أجل ضمان الحق في التعليم.


تتويج التلميذة المغربية مريم أمجون بطلة عالمية لتحدي القراءة العربي في دورتها الثالثة 2018


التوأمة المؤسساتية لتقوية كفاءات الهيئة الوطنية للتقييم، في مجال "تقييم السياسات العمومية

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

فضائح نقابة أمانديس طنجة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 28 شتنبر 2014 الساعة 50 : 18


فضائح نقابة أمانديس طنجة



حسن بودراع | خاص  لطنجة بريس

تقول الأخبار الواردة علينا من" أمانديس " أن هناك غليانا عماليا ضد ما يجري ويدور في النقابة العمالية التابعة للإتحاد المغربي للشغل ، ولقد وجه عدد كبير من العمال و الأطر بأمانديس إتهامات للكاتب الجهوي للنقابات، و الذي هو في الوقت ذاته الكاتب العام لنقابة أماناديس طنجة الذي وظف العمل النقابي حسب العمال لقضاء مأربه الخاصة على حساب العمل النقابي الجاد و الهادف ، كما أكدوا أنه يقوم في الوقت الحالي رفقة مساعديه بزيارات متعددة لكل فروع وملحقات و مراكز الحراسة و مراكز الضخ و المداومة الخاضعة لأمانديس طنجة أثناء أوقات العمل الرسمية لأطر و مستخدمي أمانديس في خرق سافر لجميع القوانين المنظمة لأوقات العمل يسعى فيها إلى إثارة الشغب وخلق البلابل و إرباك السير العادي للمؤسسة بالتحريض من جهة على العمال الذين سئموا من كذبه وسؤء تدبيره للعمل النقابي و لإرغامهم بالقوة و التهديد كالتعرض لمصالحهم الإدارية مستقبلا بعدم الإستفادة من الترقية الإدراية و مصالحهم المهنية ، في حين يعد بإكرام كل من يصدق كذبه و يجاري سبيله بالحصول على ترقيات متعددة دفعة واحدة على غرار ما استفاده الأخرون من بركات "بورباح الخياطّ " أيام الفوضى وعدم المسؤولية للتغطية على الفساد و الريع النقابي . تردده على هذه المصالح أثناء أوقات العمل الإدارية الرسمية خلق بلبلة وتشنجا مع الطلبات الغير المسؤولة التي يفرضها على المستخدمين و التي تمس مباشرة شخصية العمال الذين أحسوا بالعبودية و الدونية في المواطنة و العمل النقابي الشريف ، ويهدد هو وزبانيته كل من امتنع عن التوقيع عن التنازل للمطالبة بعقد الجمع العام لمحاسبة الكاتب العام الجهوي ودراسة حصيلة منجزاته النقابية طيلة السنتين الفارطتين . تواجده بهذه المقرات أثناء أوقات العمل الإدارية اعتبره العمال تطاولا على الحق العام و على قانون الحريات العامة ، وتدجين من طرف من لا سلطة له بهدف تكميم الأفواه و تساءلوا عن دور مديرية أمانديس التي ترى بعين واحدة و تغض الطرف عن هذه التصرفات التي استنكرها حتى الزبناء الذين أثار انتباههم هذا النزول لهذه العصابة التي استغلت كل شيء من سيارات امانديس وغيرها ،مما طرح شكوكا كادت تدفع ببعضهم إلى الإتصال بالجهات الأمنية لإخبارهم بهذه اللصوصية لولا أنهم سمعوا من بعض أفراد العصابة يطالب العمال بالتنازل عن طلب عقد الجمع العام النقابي ، مما صرفهم عن الإتصال بالجهات الأمنية ، لكنهم استنكروا هذا التصرف اللامسؤول و الذي لم يعد يرقى إلى الدور الذي يسعى من أجله عاهل البلاد لتكريس مغرب الحريات ودولة الحق و القانون في ظل ملكية دستورية ، ودستور سنة2011 الذي يضمن كرامة المواطنين . ولقد أكد المنتسبون إلى أمانديس طنجة بأن العمل النقابي بنقابتهم انحرف عن مساره الطبيعي بعدما تم توظيفه في قضاء الحوائج الشخصية و تصفية الحسابات الشخصية مع من لا يساير أهواء الحاج الخياط بمساعدة عبد الصمد بورباح ، كما وجد دعما غير مفهوم من الجامعة الوطنية لتوزيع الماء و الكهرباء و التطهير بالمغرب ، في تواطؤ مكشوف منها ،بعدما أشيع بفسخ رخصة تفرغ الحاج مع إلحاقه بالتعاضدية ، بالرغم من كونه له مسؤوليات نقابية على المستوى الجهوي ، وعلى مستوى نقابة أمانديس طنجة، كمساهمة من الجامعة المعنية في تثبيت الريع النقابي لكي يستفيد الحاج من مكافآت التعويض عن المهام "الثالثة" ، فما الهدف من هذا الإلحاق بالتعاضدية التي ينظمها قانون انتخابي يختار فيه العمال من يمثلهم قي التعاضدية ؟ ، تعيين يطرح أكثر من سؤال ؟، وهل ستجاري أمانديس هذا المقترح الغير المسؤول الذي اقترحه من لا سلطة له عليها وهي تعلم مسبقا بأن الحاج الخياط كان قد تولى في السابق الإشراف مع التسيير على شؤون التعاضدية أيام حقبة "الزفزاف و الأشهب " كمندوب بالتعاضدية ، لكنه استقال من مهامه بعدما أشيع ساعتها أنه تورط في فضيحة فساد كبيرة ، فخير بعد ذلك بين الاستقالة أو الإقالة ، فاختار الأولى كما قيل للتغطية حسب العمال على المنسوب إليه من تجاوزات وصفت بالمهولة ، وكما قيل أن كان يتقاضى تعويضين ماليين عن مهام واحدة بالتعاضدية ، الأولى من أمانديس طنجة و الثانية من المركزية التعاضدية بالدار البيضاء ، ولا يعرف إلى الآن كيف تم تخريج الحساب عند قسم الحسابات بأمانديس؟ ، وهل تم حقا الإقتطاع من راتبه أم لا؟ ، وتحدث العارفون ببواطن الأمور عن قصة سيارة رباعية الدفع ؟ " 4/4 " التي اشتراها صاحبنا عن طريق السلف و قصة بيعها لمن اختلف معه وضايقه في المهام بعد أن تستر عليه. ويطالب عمال أمانديس من المديرية إتخاذ التدابير اللازمة ضد الحاج الخياط الذي انتهك كل القوانين الإدارية بتهجمه و عصابته على جميع الفروع و الملحقات و المراكز المياومة أثناء أوقات العمل الإدارية الرسمية و بدون رخصة و من دون اية مهمة إدارية ، بل نقابية مصلحية تستحق التأديب و المسألة الإدارية وفق ما ينص عليه القانون ، كما يطالبون رئيس الحكومة بمحاربة مثل هذا اللون من الفساد و الريع النقابي وفتح تحقيق نزيه وموضوعي في جميع الخروقات التي تعرفها وعرفتها نقابة أماناديس في عهد مملكة الحاج الخياط ، والتي حطمت الترقية في عهده حسب هؤلاء كل الأرقام القياسية في الزبونية و المحسوبية و استغلال النفوذ ، و التي تم توظيفها في تحقيق مأرب خاصة ، وفي المقابل يتم تهميش الأيادي العمالية العفيفة من أصحاب الشواهد وغيرهم من العمال و التقنيين و الحراس و الاداريين ، فالترقية في عهده كما يزعم مرهونة بالولاء له ، وهذا ما يروجه هو شخصيا بين العمال، ويتساءل ضحايا نقابة أمانديس طنجة ، أين هو القانون؟، واين هو شرف الإنتماء النقابي ؟، وأين هي الكرامة النقابية لعمال امانديس التي يساندون موخاريق زعيم منظمتهم الذي يطالب بتطبيقها ؟ ، وهل هو على علم بهذه الفضائح التي تمر بها نقابته بطنجة ؟وهل يرضى زعماء الإتحاد المغربي للشغل بهذا الإستهتار ؟، والأهم هل سلطات ولاية طنجة على علم بهذه التجازوات الحقوقية؟.


3205

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



زينب الرابطي: دبلوم الماستر في القانون الخاص بميزة حسن

القيادي الاستقلالي عبد الله البقالي، يطلب من مزوار كشف عن الفساد الذي اتهم به علال الفاسي

اعتقال أكبر موزع للكوكايين بناحية طنجة

وجدة: ثورة الصحفيين على فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية

عادت إلى الواجهة من جديد قضية نادي البلدي لكرة المضرب والمنعش العقاري بطنجة.

القنيطرة : قاضي يحتقر شرطيا أمام العموم متحديا أبسط القوانين

خلفيات و أخطار إسناد صفة الضابطة القضائية لإدارة مراقب التراب الوطني

طنجة :اتهامات جديدة لعمدة طنجة بإنشاء مدرسة فوق مساحة خضراء

السبت 28أبريل نهاية معاناة رشيد نيني

قانون خاص يحمي الضباط السامين العسكريين من أي متابعة

فضائح نقابة أمانديس طنجة





 
قناة طنجة بريس

المجلس الأعلى للتعيلم:البث المباشر للمحاضرة الاختتامية لمشروع التوأمة المؤسساتية

 
أقلام كاشفة

الحموشي يتجاوب مع مقالات طنجة بريس وأصدر مذكرة إلى جميع ولايات الأمن


طنجة: في غياب المراقبة،ساكنة طنجة تتغذى من لحوم أبقار مريضة وميتة


الحموشي يدخل على خط فيديو عميد الشرطة .. وهذا ما أمر به

 
الأكثر قراءة

بقلم عبد الحميد الجماهري: ‬قراءة‭ ‬في‭ ‬قرار‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‮‬‭ ‬في‭ ‬مدة‭ ‬المينورسو


جلالة الملك يوجه برسالة من أجل حوار مباشر وصريح مع الجزائر


جهة سوس و مرض الهوية الطفولي ..!


جلالة الملك يشرف على إطلاق برنامج تثمين المدن العتيقةب 2,35 مليار درهم

 
أخبار طنجة

جلالة الملك والرئيس الفرنسي يدشنان انطلاقة


منع وقفة تضامنية لفدرالية اليسار امام مقر ولاية امن طنجة.


هذه خلاصات الاجتماع الذي ترأسه اليعقوبي حول مشاكل التعمير بطنجة وغياب مثير للعمدة العبدلاوي


توقيف ناشطين من فصائل اليسار يحرضان التلاميذ للتظاهر

 
أخبار دولية

مجلس النواب الإسباني يصفع البوليساريو مرتين


منح75 سيارة رباعية الدفع من اجل مساعدة المغرب لمكافحة تهريب البشر والمخدرات

 
أخبار الجهات

عامل اقليم الحسيمة يتفقد أحياء إمزورن وبني بوعياش


العثورعلى شاب معلقا بشجرة بغابة لاميدا مرتيل


الحسيمة وحدتان متخصصات في قطاع ترحيل خدمات الإتصالات والطرق

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

جمعة سحيم : إستغاثة سلالية من إمرأة تطالب بحقها في الإرث


بيان تنسيقية أطر العاصمة العلمية المعطلة


أسفي:غضب واحتجاج ساكنة ديور سي عباس بعد وفاة طفل في مستنقع للمياه العادمة

 
أخبار وطنية

زيارة متبادلة بين جلالة الملك والرئيس الفرنسي


الدكتور عمار: الملك محمد السادس يحرج الجزائر أمام المنتظم الدولي بطلبه فتح حوار


برج محمد السادس سيكون إنجازا يفتخر به كل المغاربة

 
أخبار رياضية

إتحاد طنجة لكرة السلة تخلد الذكرى 43 للمسيرة الخضراء المظفرة


اتــحــاد طــنــجــة يقدم مستشهره الجديد STG TELECOM

 
 شركة وصلة  شركة وصلة