طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 10-2018 **CNSS:4508349: RC 76065 المدير المسؤول ورئيس التحرير:أحمد خولالي أكزناي /         استرجاع ملايير البرنامج الاستعجالي علاقة وثيقة بتعزيز حقوق الإنسان والمطالبة بها لا تسقط بالتقادم             جمعة سحيم : إستغاثة سلالية من إمرأة تطالب بحقها في الإرث             طنجة: في غياب المراقبة،ساكنة طنجة تتغذى من لحوم أبقار مريضة وميتة             مجلس النواب الإسباني يصفع البوليساريو مرتين             الحموشي يدخل على خط فيديو عميد الشرطة .. وهذا ما أمر به            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

الديستي وراء ضبط سيدة بحوزتها 3040 قرص مخدر


توقيف شخص مختص في سرقة الهواتف بالخطف بواسطة دراجة نارية


ايقاف 3 اشخاص بمدخل تطوان بحوزتهم 800 قرص مخدر


الرباط:الحكم على مجموعة ارهابية حاولوا القيام بأعمال تخريبية


حرب طاحنة بين عصابتين لتوريج الخمور والمخدرات من أجل السيطرة على منطقة كونيش طنجة


حجز 493 ألف و700 قرص من مخدر الاكستازي بميناء طنجة المتوسط

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

استرجاع ملايير البرنامج الاستعجالي علاقة وثيقة بتعزيز حقوق الإنسان والمطالبة بها لا تسقط بالتقادم


ملف قضية 6,5 طن من المخدرات يجر كبار الدرك للقضاء


الحكم في حق الصحفي بوعشرين ب12 سنة سجنا وغرامة200ألف درهم

 
أخبار الهيآت السياسية والنقابية والجمعوية

اختتام فعاليات مهرجان منارة المتوسط للشباب


الحسيمة... أطفالنا مستقبلنا عنوان نشاط شارك فيه المئات


هلسنكي.. حزب الاستقلال شريك استراتيجي بالإجماع للحزب الشعبي الأوروبي


الدكتور محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال، يلقي الدرس الافتتاحي للموسم الجديد لمؤسسة بيت الصحافة

 
منوعات

الريف ودوره في دعم الثورة الجزائرية موضوع ندوة بالناظور


المهرجان الدولي للفيلم بالحسيمة يكرم ادريس شتيوي


انتخاب محمد الرضاوي أمينا عاما للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان

 
أخبار التربية والتعليم

الهيئة الوطنية للتقييم، لدى المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، ومنظّمة اليونيسيف، تعملان من أجل ضمان الحق في التعليم.


تتويج التلميذة المغربية مريم أمجون بطلة عالمية لتحدي القراءة العربي في دورتها الثالثة 2018


التوأمة المؤسساتية لتقوية كفاءات الهيئة الوطنية للتقييم، في مجال "تقييم السياسات العمومية

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

بيان لمرصد حماية البيئة و المآثر التاريخية بطنجة بخصوص ما سمي جائزة أفضل مدينة غابوية بالمغرب


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 مارس 2015 الساعة 01 : 04


 

 

 

 

 


 


طنجة في 26 مارس2015

بيان لمرصد حماية البيئة و المآثر التاريخية بطنجة
بخصوص ما سمي جائزة أفضل مدينة غابوية بالمغرب

أعلنت المندوبية السامية للمياه و الغابات و مكافحة التصحر يوم الأربعاء 25 مارس 2015 عن تتويج طنجة بجائزة أفضل مدينة غابوية بالمغرب و حصول منتزه الرميلات على شارة "لواء غابة الاستقبال". وإذا كان تتويج مدينتنا الغالية، في أي مجال من المجالات، لا يمكن من الناحية المبدئية إلا أن يكون محل ترحيب و تشجيع، فإن التتويج يستلزم مقتضيات الاستحقاق و يستوجب تحقيق مجهود حقيقي و واقعي مترجم على أرض الواقع. و مدينة طنجة هي مدينة غابوية بامتياز، وهي محاطة بمساحات شاسعة من الغابات التي تحتضن آلاف الأصناف من الحيوانات والنباتات و الكائنات الحية، و تشكل فضاءا ايكولوجيا متميزا على مستوى الساحل الجنوبي للبحر الأبيض المتوسط.
على أرض الواقع، يمكن الوقوف على محصلة تعاقب السياسات و البرامج و المخططات لم تستطع في عمومها حماية الملك الغابوي للمدينة و تثمينه بالشكل المطلوب. هذا الملك الغابوي يواجه العديد من التحديات و الإكرهات و التي رصدها المرصد في تقاريره المتعاقبة، و نذكر بأهمها:
- عدم تحفيظ الملك الغابوي و تحديده بشكل دقيق و انتشار الملكيات الخاصة فيه و التي تكون مسوغا أوليا لافتعال الحرائق ثم البناء.
- البناء العشوائي الذي يتسع بشكل مستمر على مرأى و مسمع الجميع، و هنا نسجل الوضع المقلق لغابة الراهراه ومسنانة والرميلات و غيرها.
- الحرائق و أعمال التخريب و قطع الأشجار و رمي الردمة و الأزبال و هي ظواهر لا تستثني أي غابة من غابات المدينة.
- غياب مخطط إقليمي واضح و معلوم للنهوض بالمجال الغابوي و تثمينه، و تقوقع المصالح الإقليمية للمياه والغابات على نفسها.
- تساهل المصالح الإقليمية للمياه و الغابات في التنازل عن الملك الغابوي: مشروع تصميم التهيئة المرتقب، الترخيص لنادي للفروسية بمنطقة غابوية، الترخيص لمقبرة وسط الغابة و غيرها.
- عدم وجود أي مخطط تهيئة و تدبير بأية غابة بمدينة طنجة، بل حتى تهيئة منتزه بيرديكاريس تم بشكل انفرادي ودون استشارة المجتمع المدني و المختصين مما جعله يتحول إلى حديقة عمومية و يعرض مؤهلاته البيولوجية والأيكولوجية إلى التلف و يحرم هذا الفضاء من قيمته العلمية الحقيقية ويشوه تراثه الثقافي.
إن الإشكالات السالفة الذكر و التي تتواصل تداعياتها الى حدود اللحظة تجعل من واقع المجال الغابوي بمدينة طنجة واقعا مترديا لا يمكن أن يكون محل تتويج أو أن يصبح نموذجا يحتذى على المستوى الوطني، و قد كان المأمول أن تكون الجائزة تتويجا يمنح للمدينة بعد انتهاء أطوار انجاز برنامج طنجة الكبرى في لحظة تتحقق فيها فعليا الحماية الحقيقية للملك الغابوي و التأهيل الشامل له. لكن أن تمنح الجائزة كمحصلة لمرحلة سابقة حافلة بالخروقات و التجاوزات والتقصير فذلك يعد تبييضاً غير مفهوم لمرحلة تقتضي المحاسبة و المساءلة و ليس التتويج والاحتفال.
وفق هذا المنظور، فإن مرصد حماية البيئة و المآثر التاريخية بطنجة يعلن ما يلي:
- اعتباره أن الواقع المتردي للغابات الحضرية وشبه الحضرية لمدينة طنجة يتناقض ورسالة الجائزة ويعاكس التوجه العام للمملكة و روح الدستور الذي ينص على المسؤولية والمحاسبة و التقييم الموضوعي للبرامج والمخططات.
- رفضه للقفز عن الواقع و التغطية عن التدبير الفاشل للملك الغابوي و اعتباره الجائزة بمثابة تزييف للواقع وإهانة للساكنة التي تقف كل يوم على الحقيقة المريرة لغابات المدينة.
- اندهاشه لموقف الجماعة المرحب بالجائزة و هي تعلم أن تدبير الغابة هو في عمومه خارج نطاق اختصاصها، بل حتى في مجال نفوذها، فجماعة طنجة "الغابوية" تعاني من خصاص لا يقل عن 600 هكتار من المساحات الخضراء للاستجابة للمعدلات الدولية.
- دعوته "المندوبية السامية للمياه و الغابات و محاربة التصحر" إلى ضرورة التدقيق في المعايير و الطرق التي تعتمدها لاختيار المدن المتوجة، حتى لا تصبح الجوائز فارغة المحتوى بل و تؤدي إلى نتائج عكسية تماما نتيجة التساهل مع الممارسات التي تمس بالغابات و البيئة.
بناء على كل ما سبق فإن المرصد يدق ناقوس الخطر بخصوص غابات المدينة بعدما أصبح القطع و الحرق و الاجتثاث والتلويث أعمالا تتوج على رؤوس الأشهاد، كما يجدد للساكنة عزمه على مواصلة الترافع و الدفاع عن ما تبقى من غابات المدينة وغيرها من ملفات البيئة و المآثر التاريخية التي لا تقبل التأجيل أو المناورة بل العمل الصادق و النية الحسنة من أجل طنجة التي نريد.
المكتب التنفيذي لمرصد حماية البيئة و المآثر التاريخية بطنجة

 


2489

1






تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- يغطون الشمس بالغربال

Assia Agnaou


هؤلاء يغطون الشمس بالغربال،ونحن نثمن المجهودات والتصديات التي يقوم بها أعضاء مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية،ونطالب جميع جمعيات المجتمع المدني للتصدي لهذه المهزلة،ونطالب بلجنة للتحقيق في هذه الجائزة الغير المستحقة،وهذا فقط_حسب تخميناتي المتواضعة_خطة للتمادي في الاستحواذ على جميع المناطق الخضراء في الخفاء....ولكن هيهات هيهات ! ! ! !

في 27 مارس 2015 الساعة 31 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



انفراج وتقارب اقتصادي على محور الجزائر-الرباط ارتفاع معتبر لإمدادات الغاز وأكثـر من مليار دولار مباد

حزب الطليعة يعلن عدم مصداقية نسبة المشاركة المعلن عنها رسميا في 45 %ويعتبر انتخابات 25 نونبر باطلة،

معامل النسيج بالمنطقة الحرة لميناء طنجة سوق حقيقي للنخاسة أمام أنظار المسؤولين

حوار مع الشاعرالمغربي إدريس علوش

الوزارة هي المسؤولة الأولى عن تعثر تنزيل ما يسمى بيداغوجيا الإدماج وليس الأكاديميات أو النيابات

شباب الثورة الصحراوية 'يطالب' برحيل رئيس البوليساريو

الحسيمة : جريمة قتل بسسب نزاع حول اراضي للرعي

بيان استنكاري بخصوص اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان

هل يكررحكام الجزائر سيناريو 1991 في حالة فوز الإسلاميين بالحكم

من أجل مقاربة منهجية لإرساء الكفايات الريادية

بلاغ مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية بطنجة

بلاغ بخصوص معمل انتاج علف الكلاب و القطط بجماعة الجوامعة باقليم الفحص أنجرة

كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بطنجة و مرصد حماية البيئة والمأثر التاريخية بطنجة يوق

طنجة:التنديدالشديد للعدوان الذي طال بحيرة مصب واد الملالح

بلاغ :لمرصد حماية البيئة و المآثر التاريخية بطنجةبخصوص تصميم التهيئة الجديد

بيان لمرصد حماية البيئة و المآثر التاريخية بطنجة بخصوص ما سمي جائزة أفضل مدينة غابوية بالمغرب

بلاغ بخصوص حرائق الغابات و تلوث الشواطئ بطنجة

بيان مرصد البيئة والمآثر التاريخية بطنجة حول هدم منارة الشاطىء

دار النيابة يا حسرة.. صور مؤلمة وبلاغ مرصد حماية البيئة والمآثر التاريخية

بلاغ المرصد حول غابة دونابو و الرميلات





 
قناة طنجة بريس

المجلس الأعلى للتعيلم:البث المباشر للمحاضرة الاختتامية لمشروع التوأمة المؤسساتية

 
أقلام كاشفة

طنجة: في غياب المراقبة،ساكنة طنجة تتغذى من لحوم أبقار مريضة وميتة


الحموشي يدخل على خط فيديو عميد الشرطة .. وهذا ما أمر به


السعيد قدري من طنجة : بين صنع التفاهة والحقيقة

 
الأكثر قراءة

بقلم عبد الحميد الجماهري: ‬قراءة‭ ‬في‭ ‬قرار‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‮‬‭ ‬في‭ ‬مدة‭ ‬المينورسو


جلالة الملك يوجه برسالة من أجل حوار مباشر وصريح مع الجزائر


جهة سوس و مرض الهوية الطفولي ..!


جلالة الملك يشرف على إطلاق برنامج تثمين المدن العتيقةب 2,35 مليار درهم

 
أخبار طنجة

جلالة الملك والرئيس الفرنسي يدشنان انطلاقة


منع وقفة تضامنية لفدرالية اليسار امام مقر ولاية امن طنجة.


هذه خلاصات الاجتماع الذي ترأسه اليعقوبي حول مشاكل التعمير بطنجة وغياب مثير للعمدة العبدلاوي


توقيف ناشطين من فصائل اليسار يحرضان التلاميذ للتظاهر

 
أخبار دولية

مجلس النواب الإسباني يصفع البوليساريو مرتين


منح75 سيارة رباعية الدفع من اجل مساعدة المغرب لمكافحة تهريب البشر والمخدرات

 
أخبار الجهات

عامل اقليم الحسيمة يتفقد أحياء إمزورن وبني بوعياش


العثورعلى شاب معلقا بشجرة بغابة لاميدا مرتيل


الحسيمة وحدتان متخصصات في قطاع ترحيل خدمات الإتصالات والطرق

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

جمعة سحيم : إستغاثة سلالية من إمرأة تطالب بحقها في الإرث


بيان تنسيقية أطر العاصمة العلمية المعطلة


أسفي:غضب واحتجاج ساكنة ديور سي عباس بعد وفاة طفل في مستنقع للمياه العادمة

 
أخبار وطنية

زيارة متبادلة بين جلالة الملك والرئيس الفرنسي


الدكتور عمار: الملك محمد السادس يحرج الجزائر أمام المنتظم الدولي بطلبه فتح حوار


برج محمد السادس سيكون إنجازا يفتخر به كل المغاربة

 
أخبار رياضية

إتحاد طنجة لكرة السلة تخلد الذكرى 43 للمسيرة الخضراء المظفرة


اتــحــاد طــنــجــة يقدم مستشهره الجديد STG TELECOM

 
 شركة وصلة  شركة وصلة