طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         اتـــحـــاد طـــنـــجـــة يعقد جمعه العام العادي             الإعلامي عبد الصمد بنشريف يكتب..حسيمة الثقة والوفاء..             مساعدات استثنائية أقصاها 1000 درهم لهذه الفئة من الموظفين بمناسبة عيد الأضحى المبارك             توقيف شبكة ترويج المخدرات بحوزتها1967 قرص مخدرو11 غراك ونصف من الكوكايين             صندوق التقاعد المغربي سيصرف معاشات غشت قبل العيد            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

توقيف شبكة ترويج المخدرات بحوزتها1967 قرص مخدرو11 غراك ونصف من الكوكايين


فضحية جنسية مدوية تزلزل جماعــة_العدل_و_الإحسان


طنجة .. إحباط محاولة تهريب 480 كيلوغراما من مخدر الشيرا على متن شاحنة للنقل الدولي للبضائع مرقمة بالمغرب


توقيف شخص خطيرمن ذوي السوابق موضوع مدكرة بحث وطنية


عناصر الهيئة الحضرية بالمحطة الطرقية توفق شخصا بحوزته354 قرص مخدر


ميناء طنجة المتوسط: الأمن يحجز 34.400 علبة سجائر مهربة

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

الإعلامي عبد الصمد بنشريف يكتب..حسيمة الثقة والوفاء..


سوماجيك تتنازل عن دعواها و خيبةحزب مشروب 7 .UP


من الحسيمة خطاب العرش :الخاسر الأكبر،من إشاعة الفوضى والفتنة،هو الوطن والمواطن

 
أحزاب ونقابات

بنكيران يهاجم حامي الدين ويصرح: "ماقاله عن الملكية لا يليق"


انتقادات شديدة من نشطاء بطنجة ضد تفاعل حزب الإشتراكي الموحد مع شركة صوماجيك


انتخاب الدكتور عبد الحق بخات مدير جريدة طنجة عضوا في المجلس الوطني للصحافة


يونس مجاهد في لقاء المصالحة مع التنسيقية الوطنية للاعلام

 
منوعات

زوجة الروائي محمد عز الدين التازي في دمة الله


طنجة تستضيف معرض العروسمن 29 يونيو إلى 2 يوليوز


قافلة طبية لجمعية ابن رشد للتنمية والأعمال الاجتماعية بطنجة

 
أخبار التربية والتعليم

مصادقة مجلس النواب على مشروع قانون رقم 60.17 متعلق بتنظيم التكوين المستمر


تنزيل مشاريع الرؤية الاستراتيجية للإصلاح والدخول المدرسي 2018-2019


زلزال الإعفاءات والتنقيلات يصل للمديرين الإقلميين بقطاع التعليم

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

مشروع رحبة سعدان للطاقة الريحية باقليم الفحص أنجرة


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 10 مارس 2016 الساعة 28 : 16


 

 

 

 

مشروع رحبة سعدان للطاقة الريحية باقليم الفحص أنجرة

 

 

 

طنجة بريس \ ذ: منال قاسمي

عرف المغرب في الآونة الأخيرة جملة من المبادرات التنموية، أهمها تلك التي تنضوي في إطار التنمية المستدامة و المحافظة على البيئة  بإقامة مشاريع تتطلع إلى تقليص البصمة الإيكولوجية. كالبرنامج المغربي المندمج للطاقة الريحية الذي تبنى إقامة مشروع رحبة ظهر سعدان الريحية.

رحبة ظهر سعدان الر يحية

أنشئت رحبة ظهر سعدان بإقليم الفحص-أنجرة نظرا لغلبة الطابع الجبلي على تضاريسه (% 54.5 من المساحة الإجمالية). و لتميزه برياح قوية تصل سرعتها إلى 80 كلم/الساعة. مما جعل هذه المنطقة محط اهتمام صناع القرار في مجال التنمية النظيفة. و في ظل التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، تم إنشاء محطة ظهر سعدان الريحية، التي أشرف جلالته على تدشينها في الثامن و العشرين من يونيو سنة 2010. و تمتد هذه الرحبة على مساحة 450 هكتار و تضم موقعين:

  • ظهر سعدان ( 22 كلم جنوب شرق طنجة) يضم 126 توربينة تمتد على مسافة 35 كلم.
  • بن مجمل (12 كلم شرق طنجة) يضم 39 توربينة ممتدة على  مسافة 7 كلم.

السياق التنموي لرحبة ظهر سعدان

أثناء زيارتنا للرحبة وضحت لنا نبيلة الإدريسي المكلفة بالجناح التقني لشركة  GAMESA أن رحبة ظهر سعدان تندرج في إطار مخطط  وطني لاستغلال الطاقات المتجددة في إنتاج الطاقة الكهربائية و الذي يروم في أفق 2020  بلوغ:

ü     2000 ميكاواط من الطاقة الشمسية

ü     2000 ميكاواط من الطاقة الريحية

ü     2000 ميكاواط من الطاقة المائية

و بذلك يراهن المغرب على تغطية % 42 من الإنتاج الوطني للكهرباء انطلاقا من الطاقات المتجددة.

ويشمل هذا المخطط إنشاء محطات للطاقة الشمسية كمحطة نور بورزازات و كذا إنشاء محطات للطاقة الريحية على غرار رحبة ظهر سعدان بمواقع أخرى على صعيد جهة طنجة. و على الصعيد الوطني.

و قد تم إنجاز هذه الرحبة بشراكة بين المكتب الوطني للكهرباء و شركة GAMESA  الإسبانية المكلفة بالصيانة.

السياق البيئي لرحبة ظهر سعدان

أمام ما أصبح يشهده كوكبنا من تغيرات مناخية و كوارث بيئية  ناتجة بالأساس عن

  • انبعاث الغازات المسببة للإحتباس الحراري المرتبط باستهلاك الطاقات الأحفورية.
  • حوادث المفاعلات النووية الغير متحكم فيها

كان لزاما على مختلف الهيئات الدولية التدخل السريع لإيجاد حلول ناجعة، من خلال عقد مِؤتمرات لاتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف التدهور البيئي الخطير. و في هذا السياق كان المغرب سباقا لتبني مخططات وطنية لمواجهة التغيرات المناخية. كالميثاق الوطني للبيئة و التنمية المستدامة. من جهته وضح لنا السيد محمد العمراني إطار بالمرصد الجهوي للبيئة و التنمية المستدامة لجهة طنجة تطوان الحسيمة أن المغرب يتوخى من خلال مخططاته في مجال البيئة خصوصا الطاقات المتجددة، تقليص البصمة الإيكولوجية وهي قياس مساحة الأراضي اللازمة لتلبية حاجيات الفرد ارتباطا بنمط عيشه.

الطاقة الريحية عصفورين بحجر واحد

إلى حدود سنة 2010 كان المغرب لا يزال يعتمد على الطاقة الكيميائية لإنتاج %65 من الطاقة الكهربائية. و أمام محدودية مصادر الطاقة الكيميائية به كان المغرب يلجأ إلى استيرادها كما يستورد طاقة كهربائية جاهزة لتغطية حاجياته. إلا أن تبني استراتيجيات تنموية في إطار التنمية البشرية و المستدامة، و تنامي المشاريع الاقتصادية و إعطاء الأولوية للعالم القروي عن طريق فك العزلة عن القرى و تزويدها بالطاقة الكهربائية. جعل المغرب أمام تحدي كبير لتغطية حاجياته المتزايدة من الطاقة الكهربائية. مما دفع المسؤولين إلى وضع مخطط تنموي بديل تحتل فيه الطاقات المتجددة الصدارة و يتوخى من خلاله تغطية الحاجيات الداخلية من الطاقة الكهربائية بل و تصديرها للخارج. وهكذا سيتم اقتصاد المحروقات بحوالي 1.5 مليون طن سنويا أي ما يعادل 750 مليون دولار. و تجنب إصدار حوالي 5.6 مليون طن من ثنائي أكسيد الكربون  في السنة. هذا إظافة الى أن استغلال الطاقات المتجددة لإنتاج الكهرباء سيجنب المغرب اللجوء إلى استغلال الطاقة النووية التي تشكل خطرا على الإنسان  و البيئة و بالتالي سيكون المغرب بتبنيه سياسة استغلال الطاقات المتجددة  قد ضرب عصفورين بحجر واحد: تجنب استنزاف الثروات الطبيعية وانبعاث احد أهم الغازات المسببة للتغيرات المناخية.  مما سيجعله الرائد إفريقيا في التنمية النظيفة.

كيف تولد الرياح الكهرباء؟

في لقائنا مع محمد القاسمي و المهندس يوسف العمراوي خريجا كلية العلوم و التقنيات بطنجة شعبة الهندسة الكهربائية ومكلفان بالصيانة بشركة CAMARA DECIMAVILA المسؤولة عن المحطة الريحية أخفنير، شرحا لنا مبدأ اشتغال التوربينات. حيث أورد المهندس يوسف قائلا أن مبدأ اشتغال التوربينات هو عكس مبدأ اشتغال مكيفات الهواء. فكما تعمل الطاقة الكهربائية على تحريك مروحة المكيف الهوائي  يمكن لدوران المروحة بتطبيق قوة ميكانيكية أن يولد طاقة كهربائية و بالتالي فقوة الرياح المحركة للتوربينات تولد طاقة كهربائية يتم استقبالها و معالجتها. و وضح أن المحركات لا تدور إلا إذا كانت سرعة الرياح الدنيا تتراوح بين 10 إلى 15 كلم/الساعة وأن السرعة المثلى هي 50 كلم/الساعة كما أن هذه المحركات تتوقف عن الدوران كلما تجاوزت سرعة الرياح 90 كلم/ الساعة.

وعند استفسارنا عن أهمية الطاقة الريحية مقارنة بالطاقة الشمسية أجاب أن الطاقة الريحية تتميز بقدرتها العالية التي تصل 25000 ميكاواط/الساعة في حين أن الطاقة الشمسية لا توفر سوى 6.5 كيلوواط/ الساعة في المتر المربع إضافة إلى أن الطاقة الشمسية لها تأثيرات سلبية غير مباشرة على البيئة حيث أن صنع اللوحات الشمسية يتطلب تفاعلات تساهم في انبعات الغازات المسببة للاحتباس الحراري.

في استطلاع للرأي لبعض الطلبة أثناء زيارتنا لكلية العلوم و التقنيات بطنجة تضاربت الأراء و الرؤى حول الطاقة الريحية و أهم هذه الرؤى اعتماد توربينات  منزلية مستقبلا.

فهل يمكن اعتماد توربينات منزلية على غرار اللوحات الشمسية المنزلية؟

 تقنيا    \      ماديا

الطاقة الريحية أفاق واعدة

كما جاء على لسان السيد حسن الخياط رئيس جماعة اجوامعة. علاوة على أنه يطمح أن يكون الرائد في التنمية النظيفة  فالمغرب يراهن من خلال مخطط الطاقات المتجددة عامة والطاقة الريحية خاصة على :

  • تنمية اقتصادية كتطوير النسيج الصناعي و خلق وحدات صناعية متطورة في مجال الطاقة الريحية وكذلك ولوج السوق الخارجي عبر التصدير.
  • تنمية بشرية من خلال خلق فرص شغل و فك العزلة عن المناطق المعنية بالبرنامج و إعطائها إشعاع دولي.

وعلى سبيل المثال تستعد شركة ألمانية تحمل إسم سيمينس لبناء وحدة صناعية لصناعة التوربينات بالمنطقة الحرة بطنجة. و من المنتظر أن توفر عند انطلاقها في 2017، 700 منصب شغل مباشر و 500 منصب شغل غير مباشر.

إن كل ما حققه المغرب، و كل ما يسعى إلى تحقيقه في مجال التنمية المستدامة والمحافظة على البيئة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، يدل على وعيه ملكا وشعبا بمدى خطورة الحالة التي آل إليها كوكب الأرض ومدى استعداده للإنخراط القوي في مكافحة التغيرات المناخية وتقليص البصمة الإيكولوجية وخير دليل على ذلك استعداده لإحتضان المؤتمر العالمي حول المناخ كوب 22 بين 7 و 18 نونبر من السنة الجارية بمراكش.

 


1739

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



أساتذة التعليم الابتدائي بالعالم القروي لأكادير يطالبون بإجراء حركة محلية نزيهة

الشرطة المغربية والفرنسية تفكك شبكة لتهريب المخدرات

الربيع العربي يعجّل بتقارب جزائري - مغربي

انفراج وتقارب اقتصادي على محور الجزائر-الرباط ارتفاع معتبر لإمدادات الغاز وأكثـر من مليار دولار مباد

لمصادقة على دليل المكون في مجال تكوين المثقفين النظراء في الصحة الإنجابية والوقاية من التعفنات المنق

تعزيز الكفايات المهنية للمتصرفين الجدد هدفا لأيام تكوينية بجهة طنجة تطوان

الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين طنجة تطوان: سباق نحو إرساء الجهوية

لماذا فشلت الليبرالية العربيَّة؟

إضراب وطني لمدة3أيام من كل أسبوع شهردجنبر لجميع الملحقين والأساتذة المنتظرين تغيير الاطار

مشروع رحبة سعدان للطاقة الريحية باقليم الفحص أنجرة





 
الأكثر قراءة

سويسرا ترفع السرّ البنكي عن الأموال المغربية ابتداءً من 2018.


شبكة مدنية شبابية تطالب بمنح بطاقة راميد للبرلمانيين في وضعية اجتماعية صعبة


قانون جديد يعفي الشركات المصنعة بالمغرب من الضريبة


Tanger signature de partenariat: CGEM TTA et BPTT

 
أخبار طنجة

تقنية حديثة في علاج السرطان بجهة طنجة تطوان الحسيمة


شاطىء باقاسم يحصل على اللواء الأزرق وأمانديس تساهم في تحسين فضاءاته


نزهة الوافي :“المغرب قام بوضع برنامج إصلاح طموح لتحديث قطاع معالجة النفايات بشكل عام”


لائحة "قُيـاد" مقاطعة السواني الجدد

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

ميناء طنجة المتوسط ،مجمع لأطفال عرضة للضياع


الحموشي : تفعيل اليد النظيفة في جهار الشرطة


منظمة ألمانية تفاجىء"أحمد أكزناي" بدكتوراه فخرية في السلام

 
أخبار دولية

محكمة الاستيناف بروتردام تدين عضويين من حركة18 دجنبر لاستقلال الريف


البحث عن المجرمين في أوروبا من طرف اليوروبول

 
أخبار جهوية

فضائح الغش بما سمي بإضافة مدرج ب 300 مقعد بالنواة الجامعية بالقصر الكبير ...


الحسيمة تستعيد دفىء لياليها الرائعة


تلامذة الحسيمة يتألقون في غمرة احتفالات الشعب المغربي بعيد العرش المجيد

 
أخبار وطنية

مساعدات استثنائية أقصاها 1000 درهم لهذه الفئة من الموظفين بمناسبة عيد الأضحى المبارك


صندوق التقاعد المغربي سيصرف معاشات غشت قبل العيد


العثور على المحامي بهيئة فاس ميتا بعد خروجه من المستشفى

 
أخبار رياضية

اتـــحـــاد طـــنـــجـــة يعقد جمعه العام العادي


أثمنة تذاكر الكأس الممتازةالإسبانية التي ستجرى بالملعب الكبير بطنجة

 
 شركة وصلة  شركة وصلة