طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349: مدير النشر أحمد خولالي أكزناي / رئيس التحرير: عبد القادر زعري.\         حديقة مسجد بدر أصبحت مرتعا لترويج المخدرات القوية             طنجة- ندوة وطنية حول موضوغ: تأثير الفقه على القضاء والتشريع             الوفد الوزاري بالحسيمة يربك حسابات متزعمي الحراك             الحموشي ينوه بالتدخل الذي باشرته دورية تابعة للشرطة القضائية بطنجة             نشطاء الفايس بوك : كلمة حق في شخص الوالي محمد اليعقوبي            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

الحموشي ينوه بالتدخل الذي باشرته دورية تابعة للشرطة القضائية بطنجة


مفتش الشرطة يطلق النار لصد مجرم خطير بطنجة


أمن الحدود بالناظور يحبط محاولة تهريب 27 مهاجر سريا

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

الوفد الوزاري بالحسيمة يربك حسابات متزعمي الحراك


رئيس تنسيقية الفعاليات الجمعوية بشمال المغرب يوضح للرأي العام : نرفض اتهام أية جمعية بتلقي تعليمات من أية سلطة


ساكنة الحسيمة تعصف بأحلام الزعيم الكرتوني

 
آراء وتحليلات

- المغرب الأرض/الوطن غير قابل للمزايدات.


8 ماي الدلالة والمضمون .. من الاتحاد إلى حزب الطليعة


على من يضحك نورالدين البركاني حين قال أن البرلمان مسرحية و لا يحقق أي مصالح للساكنة و الإحتجاج هو الحل الوحيد+الحقيقة

 
منوعات

طنجة- ندوة وطنية حول موضوغ: تأثير الفقه على القضاء والتشريع


“الشهيدة” عنوان قصصي ناقشه “البيت العربي” بطنجة


فيفي عبد طريحة الفراش بسبب رياح الشركي بطنجة

 
أخبار التربية والتعليم

طنجة.. احتجاجات بمدرسة البنك الشعبي للتنديد بالزيادة في ثمن التمدرس


محمد حصاد يعفي الحرس القديم من وزارة التربية الوطنية


صور .. ثلاثة تلاميذ ماتوا اختناقا بسبب حريق بالمدرسة

 
صوت وصورة
 
البحث بالموقع
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


تاريخ الاحتفال برأس السنة الأمازيغية


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 13 يناير 2017 الساعة 02 : 01



 

تاريخ الاحتفال برأس السنة الأمازيغية


 

يعتبر التقويم الأمازيغي أو التقويم الفلاحي أو التقويم العجمي تقويم زراعي قليل ما يستعمل في دول شمال أفريقيا. ويعرف أيضًا بـ التقويم الفلاحي (أي الريفي) نظرا لإرتباطه الوثيق مع الفلاحة والزراعة في شمال أفريقيا أي من أجل تنظيم الأعمال الزراعية الموسمية.

وأصله حسب الرويات التاريخية يرجع لبقايا التواجد الروماني. ويوافق 2017 في التقويم الميلادي الحالي 2967 أي بإضافة 950 سنة. أول أيام العام الأمازيغي يوافق دوما 12 يناير/كانون الثاني.

* ما هي الأصول التاريخية للتقويم الامازيغي؟

إذا كان التقويم الميلادي قد ابتدأ مع ميلاد المسيح عليه السلام، والتقويم الهجري قد ابتدأ مع هجرة الرسول (ص) من مكة إلى المدينة، فإن التقويم الأمازيغي قد ابتدأ مع حدث تاريخي هام يتمثل في انتصار الملك الأمازيغي "شيشونغ" على الفراعنة في فترة حكم رمسيس الثاني، وذلك قبل 950 سنة من بداية استعمال التقويم الميلادي، إذ كان الفراعنة قبل هذا التاريخ ينظمون هجمات متكررة على بلاد الأمازيغ للاستيلاء على خيراتهم ونهب ثرواتهم. 

يعتبر التقويم الأمازيغي من بين أقدم التقويمات التي استعملها البشر على مر العصور، إذ استعمله الأمازيغ منذ 2967 سنة، وبخلاف التقويمين الميلادي والهجري، فإن التقويم الأمازيغي لم يكن مرتبطا بأي حادث ديني أو تعبدي... بل كان مرتبطا بحدث تاريخي، فبعد انتصارهم على الفراعنة دأب الأمازيغ على الاحتفال كل سنة بذكرى هذا الانتصار التاريخي واعتبروا يوم الانتصار رأس كل سنة جديدة.

وتشير بعض الدراسات إلى أن التقويم الأمازيغي مرتبط بالطبيعة، إذ يعتبر بعض الباحثين أن أول يوم في السنة الأمازيغية هو يوم يفصل بين فترتين، فترة البرد القارس وفترة الاعتدال، كما يعتبر البداية السنوية للإنجاز الحقيقي للأشغال الفلاحية (من هنا تسمية اليوم الأول من السنة الأمازيغية برأس السنة الفلاحية)، ويعتبرون أن احتفال الأمازيغ برأس كل سنة يؤكد على ارتباطهم بالأرض التي عشقوها دوما ويكرس فهمهم الخاص للحياة، إذ الملاحظ أن القاسم المشترك بين مختلف العادات والطقوس التي تقام خلال رأس السنة الجديدة هو ارتباطها بالأنشطة الفلاحية من زراعة وغرس للأشجار وتربية للماشية، مما يعكس علاقة هذا اليوم بانطلاق الموسم الفلاحي، وحضور التبرك والاستبشار بموسم فلاحي جيد يجلب الخير والرخاء للجميع.

* ابعاد ثقافية واحتفالية:

ورغم قلة الأبحاث والدراسات التي أنجزت حول هذا الموضوع ومهما يكن أصل هذا الاهتمام، فإن الأمازيغ اعتبروا ولا زالوا يعتبرون رأس كل سنة أمازيغية جديدة يوما متميزا في حياتهم، فهو يمثل نهاية مرحلة والشروع في مرحلة جديدة يأملون أن تكون أفضل من سابقتها. لذلك دأبوا على الاحتفال بحلول كل سنة جديدة، وذلك في الفاتح من شهر "ين أيور"، الذي يصادف 13 يناير من السنة الميلادية.

ولا زال العديد من الأمازيع عبر مختلف ربوع تامزغا (بلدان شمال إفريقيا) يحتفلون برأس السنة الأمازيغية، وأصبحت المناسبة فرصة للعديد من الهيئات المدنية في تنظيم مختلف أنواع الأنشطة الثقافية والترفيهية... وفرصة للتذكير بمواقفها وبمطالبها العادلة والمشروعة، خاصة مطالبها الأساسية المتمثلة في الاعتراف الدستوري بالأمازيغية لغة رسمية والاهتمام بثقافة الأمازيغ وتاريخهم وحضاراتهم، وفي جعل اليوم الأول من كل سنة جديدة (13 يناير حسب التقويم الميلادي) يوم عطلة للجميع نظرا لما تزخر به هذه المناسبة من دلالات عميقة. وتجدر الإشارة إلى أن هذا العيد لم يسبق له أن نال اعترافا رسميا من قبل الدولة، كما هو الشأن بالنسبة لرأس السنة الهجرية ورأس السنة الميلادية.

hayati.info

 

 

 


470

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



التشويه الإعلامي لصورة رجل التعليم

حزب الطليعة يعلن عدم مصداقية نسبة المشاركة المعلن عنها رسميا في 45 %ويعتبر انتخابات 25 نونبر باطلة،

عبد الباري عطوان: انها الحرب زاحفة وبسرعة

271 سنة حبسا نافذة على 40 متهم في قضية إدخال الكوكايين إلى المغرب

يوم تكويني في تدبير الصفقات العمومية بجهة طنجة تطوان تطوان 06 دجنبر2011

طنجة تتأهب لتصبح قبلة عالمية لسياحة الترفيه والرحلات البحرية

حوار مع الشاعرالمغربي إدريس علوش

جمعيةالإشعاع الثقافي بتيفلت: أسماعيل البويحياوي صوت متفرد

اسضافة للفنان العراقي صلاح هادي

طنجة : بيان استنكاري للعاملين بالثانوية الإعدادية مولاي عبد الرحمن

المدرس والمدرسة ودورهما الفاعل في استقرار وتحصين المجتمع المغربي

طنجة عاصمة المسرح الجامعي

السعودية\ المنطقة الشرقية:حريق يأتي على « فرح عين دار » ويودي ب 25 شخصاً

دورة تكوينية لنادي قضاة المغرب بطنجة وترانسبرانسي حول آليات مكافحة ظاهرة الرشوة

هل ينجح الخلفي ومن معه في لجنة الحوار في إخراج قانون يشرف الصحافة بالمغرب ؟

نادي قضاة المغرب بطنجة وترانسبارنسي ينظمان دورة تكوينية حول آليات مكافحة الرشوة

طنجة: النساء الروطاريات يناقشن ميزانية بنكيران برسم السنة المالية 2013

أجواء احتفال القشتاليين بسقوط غرناطة يوم 2 يناير 2013.

ندوة علمية عن الشيخ العلامة محمد المكي الناصري.

الصحافة الالكترونية وسؤال الاخلاق ؟؟؟





 
إعلانات طنجة بريس

طنجة:المهندسون المعماريون يرفعون شعار تطوير القدرات

 
الأكثر قراءة

حديقة مسجد بدر أصبحت مرتعا لترويج المخدرات القوية


اجتماع وفد وزاري مع منتخبي الحسيمة و هيآت المجتمع المدني والساكنة


مقتطف من الحوار الذي أجراه الموقع الالكتروني ( الأول ) مع ناصر الزفزافي


لقاء تحسيسي للمديرية الجهوية لاتصال بطتجة

 
أخبار طنجة

نشطاء الفايس بوك : كلمة حق في شخص الوالي محمد اليعقوبي


أطفال طنجة يلتفون بأجسادهم حول أشجار المدينة من أجل حمايتها


زيارة وفد إعلامي من ساحل العاج لبيت الصحافة

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

"الناظوريون" يعتزمون إغراق الديوان الملكي بالقصر العامر و المفتشة العام لوزارة العدل و الحريات، بالشكاوي


سعيد شرامطي يلتمس رسميا من جلالة الملك محمد السادس اعادة التجنيد الإجباري


وزارة الصحة تهتز على وقع خروقات خطيرة طالت مباراة توظيف المتصرفين

 
أخبار دولية

صلاح الدير مزوار في البحر الميت لتمثيل المغرب


صحفية لبنانية لإسرائيل: اقتلوا نصر الله

 
أخبار جهوية

تكوين 1487شاب وشابة لحاملي الشواهد من شباب الحسيمة


إضراب عام بقطاع الصيد البحري يومي 10 و11 أبريل الجاري


بيت الصحافة بطنجة ينظم مائدة مستديرة يوم 7 أبريل

 
أخبار وطنية

:"صون كافة الحقوق والحريات ركيزة أساسية لبناء دولة الحق والقانون"


جلسة عمومية بالبرلمان بعد غد الاربعاء لتقديم البرنامج الحكومي


حقيقة الحريق الذي شب في سطح مطار محمد الخامس الدولي

 
أخبار رياضية

إصابة 10 أشخاص بجروح بينهم 4 رجال أمن في أحداث شغب بين جماهير اتحاد سيدي قاسم و المغرب الفاسي


بلاغ: هذه تفاصيل ما حدث بالحسيمة نتيجة الشغب في مباراة كرة قدم

 
 شركة وصلة  شركة وصلة