طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         وكالات الأخبار الدولية تكشف أخطار تعويم الدرهم             مسؤولو العدالة والتنمية يتهربون من تحمل مسؤولياتهم، ويحاولون إستغلال حادث وفاة سيدتين باباب سبتة.             ماهو "تعويم" الدرهم وكيف سيؤثر على المواطن المغربي؟             أمن أصيلا يصطاد عصابة للسطو على المنازل             سوق مغوغة الصغيرة سابع سوق عشوائي تم هدمه            
 
logo direct pub
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

أمن أصيلا يصطاد عصابة للسطو على المنازل


الشرطة القضائية بطنجة تضع حدا لسارق الفتيات باستعمال سوداء رباعية الدفع


حصيلة نهاية الأسبوع من التدخلات الإيجابية بالمنطقة الأمنية الأولى بطنجة


شرطة بني مكادة توقف شرطيا مزيفا بحوزته أوراق مزيفة واصداف


فرقة الأبحاث للأمن العمومي تداهم محلا للقمار بمسنانة


توقيف سائق طاكسي صغير يقوم بترويج الكوكايين ليلا في طنجة .

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

مسؤولو العدالة والتنمية يتهربون من تحمل مسؤولياتهم، ويحاولون إستغلال حادث وفاة سيدتين باباب سبتة.


بلاغ ولاية أمن تطوان تنفي الإدعاءات المجانية وتؤكد حيادها في الانتخبات الجزئية بالمضيق


الادارة العامة للأمن الوطني تُدخل عمداء وضباط شرطة للتكوين من جديد

 
أحزاب ونقابات

في مسار الاتحاد الاشتراكي، نزيف داخلي دائم وهدم ذاتي قائم؛ ومع ذلك...!!!


انتخاب علي عبد الصادق كاتبا جهويا لاتحاد النقابات لإتحاد المغربي للشغل


بلاغ الاتحاد المغربي للشغل الاتحاد الجهوي لنقابات بطنجة


"ما تقيش ولدي" تنبه "غوتيريس" إلى الغموض في قضية إثبات نسب الأبناء

 
منوعات

طنجة:الدورة الحادية عشرة للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي


مسرح البدوي يحتفي بدكرى 65 لتأسيسه


خبراء يؤطرون خمس ورشات قيمة بمهرجان أوروبا- الشرق الخامس للفيلم الوثائقي

 
أخبار التربية والتعليم

تلاميذ من عين الحصن التابعة لتطوان يمشون 10 كيلومترات للوصول الى المدرسة


انتخاب نور الدين أشحشاح رئيسا لهيأة أساتذة القانون


اضراب وطني للنقابات التعليمية من أجل كرامة المدرس

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


ماذا لو فكر النظام الجزائري‮ ‬في‮ ‬تبييض‮ ‬دولته‮..‬؟ عبد الحميد جماهري:


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 أكتوبر 2017 الساعة 11 : 19


 

 

 


حميد جماهري: ماذا لو فكر النظام الجزائري في تبييض دولته..؟

 


 

طنجة بريس\عبد الحميد جماهري

ماذا لو فكر النظام الجزائري في تبييض دولته..؟

سنحترم الشعب الجزائري في مصابه:
 الوزير عبد قادر المساهل
ونقول لهم : صبرا يا آل عبد القادر الأمير
مما أصابكم به القدر
من عبقادر الوزير..
 
سنحترمهم في مصابهم، ونعبر عن تضامننا وأخوتنا لهم:
أيها الأشقاء
لا أشقاكم الله برئيسكم
 و لا بوزيركم!
لن نعيّركم بعاهاتكم السياسية
حاشا
 ولا بدولة الكرسي المتحرك
حاشا…
نقول ذلك ثم نمر إلى الأهم:
هل فعلا كان الوزير الجزائري يتكلم عن واقع
أو بناء على تصور ما، مخبول يدفعنا إلى الغضب؟..
لا أعتقد ..
فالوزير يعرف أن الدول الافريقية، وقادتها، من الذين استقبلوا الملك استقبالا كبيرا ليسوا هم الجمهور المنتظر لكلامه…
ولا هم من سيستمع لـ«يكتشفوا» أن الأبناك تبيض الأموال
 والشركة الملكية لارام تنقل غير المسافرين..
 وهم يعرفون جيدا من يستقبلون
 ومع من يوقعون الاتفاقيات ..
وهم يعرفون الفضيحة في اللقاء الافريقي الجزائري، عندما انسحب الوزير الأول عبد المالك سلال غاضبا من هذا اللقاء الذي كان أوضح عنوان عن الفشل..
 الوزير يعرف أكثر من غيره أن الافارقة، عندما يفتحون مطاراتهم ومؤسساتهم واتحاداتهم للمغرب، فهم يفعلون ذلك لأن سياسة شراء المواقف المخزية بالبترودولار لم تعد مقنعة
أكان المال أبيض أو أسود أو رماديا!
وأن الغضب ليس وليد البنك التجاري أو وفا بنك أو لارام، بل منذ اندلعت الحروب الداخلية بين أجنحة النظام الجزائري، عقب الاختراق المغربي للحديقة الخلفية للجزائر، في اثيوبيا وفي نيجيريا.

إذن، هل كان يتحدث إلى النظام البنكي العالمي؟
لا أعتقد..
فالوزير آخر من يعرف بالضبط ما يلزم من إصلاحات لكي يستمع إليه أهل الحل والعقد في نظام البنوك،
 وهم أول من يدرك أن النظام، البنكي والسياسي معا، في بلاده رهينة لوبي مالي بعيد كل البعد عن معايير التنظيم، بالأحرى الشفافية في السوق المالية الدولية..
ولو يكلف نفسه بعضا من المجهود، سيعرف نقائض النظام البنكي الجزائري:
المبنية على تقديم الخدمات للنظام الريعي والبيروقراطي عوض التقدم الاقتصادي ..
ولهذا يحتاج النظام الجزائري حقا،
 أن يبيض الدولة وليس أقل من ذلك!
وهويعرف بأنه النظام الأقل تطورا من الأنظمة البنكية في تونس والمغرب وكوت ديفوار، ويكفي أن يقرأ أي مقالة لأي صحافي اقتصادي جزائري قبل غيره من دول العالم …
 عليه أن يعرف كيف يضع النقط على حروف الشيك المفتوح
وأننا لن نصل معه في الرد والتحليل إلى تقييمات العالم..
وهو يعرف بأن بيان الحسابات relevé de compte مثلا مثلا
لا يمكن الحصول عليه إلا بعد ثلاثة أشهر، وبعد طلب من المعني، وتسديد عمولات، تتزايد كما كتب الكاتب والصحفي نورالدين غريم …
منذ أقل من سنة!
إذا لم يكن يتكلم إلينا
 ولا إلى الأفارقة
ولا إلى النظام العالمي المالي، فمن يحدث يا ترى؟
إنه يتحدث إلى نفسه أمام الملأ، وهو موزع ما بين البلادة والهذيان..
والبلادة في نظام متكلس ، معامل سياسي!
كمن صرخ ذات يوم :
ليسقط الذكاء وليحيا الموت
 والكراسي …
على قاعدة تلك الصرخة التي أطلقها خوصي ميلان استراي -اي- طوريرو ، قائد فيالق فرانكو ثم وزير البروباغاندا لديه ، ضد الفيلسوف الشاعر ميغيل دي أونامونو، الذي وصفه بأنه« معتوه مهووس بالموت والعاهات التي يمكن أن يتسبب فيها حوله »..
لماذا يجب التركيز والتفكير في البلادة السياسية عند الجار الساهل؟
لأنها بكل بساطة قيمة سياسية عنده، لا يمكن أن توجد بدون نفي الواقع القائم والبحث عن واقع آخر!
ولهذا يبدو الوزير أنه يتحدث إلى نفسه..
ويريد تسويق الفشل كمرتبة أعلى… من سياسة الجيران ولو نجحوا..
وقد احتاج إلى لقاء رجال الأعمال:
وهنا خانته حاسته الدعائية:
 فإما أنهم يعرفون النظام الجزائري وبالتالي قوته
 ولن يحتاجوا إلى مزيد من المعلومات عنه…
 وإما أنهم يعرفونه جيدا ويعرفون ضعفه، وعليه في هذه الحالة، لن يقنعهم بأنه الأفضل في افريقيا..
في الواقع نحن أمام محاولة بطولية من الوزير لإعطاء معنى لما لا معنى له!
كما يليق بكل وزير دعاية، وهو يصيح في شعبه: إنها ساعة البلادة…. أسعفونا لكي نبقى ولا تطردوننا!

 

 


588

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين طنجة تطوان: سباق نحو إرساء الجهوية

حوار مع الشاعرالمغربي إدريس علوش

الدكاكين التعليمية و سياسة الإكراميات والمحاباة

اسضافة للفنان العراقي صلاح هادي

رئيس «العدالة والتنمية» الجزائري يحذر من اضطرابات إذا زورت الانتخابات

سكان طنجة يستغيثون بجلالة الملك من مافيا الإسمنت وأباطرة العقارات

الأستاذ عبد الصمد العشاب كما عرفته : بقلم الدكتور بدر العمراني

بمناسبة الانتخابات: في التخريجة الجزائرية، أين ذهب الشارع الجزائري؟

علي عبد المولى : أنا الرئيس المدير العام لمجموعة كوماريت وكومناف

ماذا لو فكر النظام الجزائري‮ ‬في‮ ‬تبييض‮ ‬دولته‮..‬؟ عبد الحميد جماهري:





 
إعلانات طنجة بريس

إعلان هام لزبناء أمانديس بجهة طنجة تطوان

 
الأكثر قراءة

سوق مغوغة الصغيرة سابع سوق عشوائي تم هدمه


حي الوردة يودع الفوضى بعد هدم السوق العشوائي


عمالة طنجة أصيلية تستقبل ملفات مشاريع مبادرة التنمية البشرية


فضيحة اختلاس 9 ملايين سنتيم لشقيق قيادي بحزب المصباح رئيس مجلس عمالة مكناس

 
أخبار طنجة

الوالي اليعقوبي يحقق حلم الباعة المتجولين ببني مكادة


غرفة التجارة والصناعة بطنجة تعرض مزيدا من الخدمات لفائدة التجار


الوالي محمد اليعقوبي شخصية سنة 2017 بامتياز


الكاتبة الصحفية فاطمة اناو: طنجة بين الاغتراب الإنساني وسراب الأمكنة

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

المحكمة الابتدائية بالناظور تعيش فضيحة جديدة.


بوابة إلكترونية لشكايات المواطنين و تتبعها إبتداءا من 9 يناير 2018


رجل خمسيني يعتدي على سيدة بحي البرواقة ويمنعها من الالتحاق بمسكنها

 
أخبار دولية

وكالات الأخبار الدولية تكشف أخطار تعويم الدرهم


هبات دول الخليج إلى المغرب تصل إلى 4.58 مليار درهم

 
أخبار جهوية

غرفة التجارة والصناعة والخدمات تدشن مركز تكوين التاجر بالقصر الكبير


السدود 4 الكبرى قيد الإنجاز بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة ستضمن الأمن المائي بالجهة


Tanger - Tétouan - Al Hoceima: Le taux de remplissage des barrages atteint plus de 42% au 3 janvier

 
أخبار وطنية

ماهو "تعويم" الدرهم وكيف سيؤثر على المواطن المغربي؟


"العدل والإحسان" ومن طنجة تدعو إلى تأسيس أكاديمية للفكر السياسي العربي


الزلزال الملكي يطيح بكل من والي جهة مراكش و عمال الأقاليم التالية

 
أخبار رياضية

صحوة اتحاد طنجة وعينه على درع البطولة


اتحاد طنجة يوقع رسميا مع المهاجم البرازيلي Hugo Santos Almeida

 
 شركة وصلة  شركة وصلة