طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 10-2018 **CNSS:4508349: RC 76065 المدير المسؤول ورئيس التحرير:أحمد خولالي أكزناي /         سكان واوضيض ينظمون مسيرة احتجاجية في اتجاه مقر عمالة إقليم الحوز             خنيفرة عروسة الأطلس تستضيف الدورة الأولى لمهرجان الموضة عروس الأطلس             مراسلة الدكتور هشام عوكل أستاذ العلاقات الدولية وإدارة الازمات             الحسيمة... ساكنة بني جميل تحتفل برأس السنة الأمازيغية             طنجة الأبطال طنجة الكبرى نافدة لتشجيع الرياضية النسوية بالإقليم            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

شرطة المضيق: إيقاف3 مبحوث عنهم في قضيا الاتجار بالمخدرات والإعتداء بالأسلحة البيضاء


طنجة .. حجز كمية مهمة من المخدرات محملة على متن شاحنة للنقل الدولي


أمن المضيق يوقف 4أشخاص بينهم فتاة متلبسين بترويج مخدر الهيروين


تفكيك خلية إرهابية مكونة من 3 عناصر ينشطون بمدينتي الناظور والدريوش


احباط محاولة تهريب 13 طن و750 غرام من الحشيش بالميناء المتوسطي


طنجة.. توقيف فرنسيين للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالاتجار في المخدرات

 
جريدتنا على الفايس بوك
رقم الإشهاد القانوني من المحكمة:10.2018
 
مجهر قناص طنجة بريس

ادارة سجن عين السبع1 تنفي دخول أي سجين في اضراب عن الطعام


داء السل القاتل يفتك بالجزائريين في صمت


اعتقال شبيه الملك محمد السادس الذي أثار فضول الناس بالرباط

 
أخبار الهيآت السياسية والنقابية والجمعوية

عبد الحميد احسيسن يلح على وجوب التكامل بين جل أقاليم الشمال


هكذا قصف لحبيب حجي :آمنة ماء العينين.. أو عندما يتجسّم النفاق السياسي "امرأة".


حزب العدالة و التنمية بوادلاو في خبر كان ؟؟؟


بلاغ التحالف المدني للشباب يستنكر الجريمة الإرهابية الداعشية

 
منوعات ثقافية وفنية

خنيفرة عروسة الأطلس تستضيف الدورة الأولى لمهرجان الموضة عروس الأطلس


الحسيمة... ساكنة بني جميل تحتفل برأس السنة الأمازيغية


قافلة ملكة المحجبات العرب تحط رحالها بطنجة

 
أخبار التربية والتعليم

برنامج مدرستي قيم وإبداع بطنجة يعيد الاعتبار للمدرسة بتكريم أعلام التربية الكبار


أساتذة بمرتيل يستنكرون زيارة كاتب الدولة الصمدي للمدرسة العليا


بلاغ صحفي 27913أستاذة وأستاذا استفادوا من الحركة الانتقالية الوطنية الخاصة بهيئة التدريس

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

هكذا قصف لحبيب حجي :آمنة ماء العينين.. أو عندما يتجسّم النفاق السياسي "امرأة".


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 يناير 2019 الساعة 53 : 19


 

 هكذا قصف لحبيب حجيي :آمنة ماء العينين.. أوعندما يتجسّم النفاق السياسي "امرأة".

 

 

 



في خرجة مثيرة ،هاجم المحامي الحبيب حاجي القيادية بحزب العدالة والتنمية “ماء العينين”، متهما هذه الأخيرة بالتبرج والتجول في شوارع أوروبا بلباس”متبرج” غير اللباس الإسلامي الذي ترتديه داخل المغرب. حيث نشر تدوينة في صفحته الفايسبوكية  قائلا: (انتظرت، كما انتظر الكثيرون مثلي، ردة فعل السياسية الملتحفة بعباءة الدين آمنة ماء العينين، على اتهامها بالاتجار في الدين ب "التبرج" بأموال دافعي الضرائب في البعثات والمهمات خارج أرض الوطن، هناك والتأسلم هنا ، وعلى "نشاطها" بمفهومه العامي وليس الاصطلاحي بنفقات التنقل والسفر المصروفة من أموال وميزانية المواطنين المغاربة.

وهي اتهامات لم تكن لشخصها، أو استهدافا لحياتها الخاصة، أو إمعانا في التنقيص بمناضلات السياسة بنكهة المؤنث، أو إسفافا وابتذالا لمقاربة النوع، وإنما هي اتهام صريح لمن اختار تدبير الشأن العام، وامتهان السياسة من "المهانة" وليس المهنة، ملتحفا رداء الوعظ وبراءة الذمة، وممعنا في رجم الآخرين بالتهم الجائرة وتخراج العينين، بيد أن بينها وبين الوعظ وخلو الذمة مسافة بعيدة.(خلو الذمة = الوضوح والشفافية)

قلت في البداية، أنني انتظرت بشغف كبير جواب البرلمانية ماء العينين على الاتهامات المنسوبة لها في تدويناتي السابقة (الاتجار في الدين والتحايل على المغاربة والنفاق)، أملا في أن تتحلى بنفس الجرأة والتجاسر عندما انبرت تحرض قادة المصباح وسدنة الحكم في حزب العدالة والتنمية على متابعتي أمام القضاء، على خلفية قضية الشهيد محمد بنعيسى أيت الجيد الذي لازالت روحه الطاهرة تمسك بتلابيب ثياب عبد العالي حامي الدين واخرين مناجية قصاص الدنيا قبل عدالة السماء، لكن مفاجأتي كانت كبيرة في الرد والطريقة!

المفاجأة الأولى كانت في الرد، الذي لم يُفند ولم يدحض التهم المنسوبة للبرلمانية المسرفة دائما في القول بدعوى استقلالية الرأي، بل على العكس من ذلك عززت التهم التي تطوق ذمتها المالية والأخلاقية بسكوتها عن جوهر الموضوع. والإمام الغزالي يقول في هذا الباب " السكوت في معرض الحاجة إلى بيان فهو بيان"، وسكوت ماء العينين وتعويمها للكلام ومرورها بين الكلمات العابرة هو إقرار بالفعل أكثر منه إنكار لوقوعه.

ومفاجأتي في الطريقة، كانت بنفس قدر الاندهاش في الرد، إذ اختارت ماء العينين أن تقول كل شيء دون أن تقول أي شيء، مفضلة تهريب النقاش من حقيقته كتحايل سياسي ونفاق ديني وازدواجية في الخطاب إلى معركة سريالية مفتعلة بين الرجل والمرأة، وكأنني عندما كنت أتهمها كنت انتقد السياسة بنون النسوة. وحاشا أن أفعل ذلك أو أكون من الفاعلين.

فالمقصود باتهاماتي هي آمنة ماء العينين البرلمانية المحرضة على متابعتي أمام القضاء، ومؤدى اتهاماتي ينصرف إلى تقاطع ذمتها المالية مع تدبير الشأن العام، وإلى تماس أخلاقها مع الالتزام السياسي، دون أن يكون في ذلك تسطيح للخطاب ولا تنميق للمفردات مثلما اختارت هي في الرد، وكأنها تستغبي المغاربة، وتستخف بإدراكهم، فصارت كمن يقول فيه المثل المغربي الدارج" يبيع الحمار ويضحك على من شراه".

ولعلّ المتمعن في تدوينة ماء العينين الأخيرة يدرك- دون جرعة إضافية من النباهة- أنها تكرس النفاق السياسي في أقصى تمظهراته، فهي بين ليلة وضحاها صارت تقدمية في أفكارها، مستنيرة في توجهها، تدافع عن الفكر الليبرالي، وكأننا أمام تدوينة من وحي روح الشهيد محمد بنعيسى أيت الجيد أيام النضال قبل أن تغتاله قوى الردة على إسفلت شوارع ظهر مهراز بفاس. إن القاسم المشترك بين روح الضحية وتدوينة ماء العينين الأخيرة هو رصاص الحبر فقط، الذي اغتال الفقيد غصبا وها هو يسيل اليوم بلون الأحمر القاتم على ذكرى نعشه المسجى بتعاطف المناضلين الأحرار.

وللمرة الثالثة وليس الأخيرة، أقول للبرلمانية آمنة ماء العينين " خيبي أملي واذهبي إلى المحكمة لمقاضاتي، وخيبي أملي وكذبي خبر تبرجك بأموال دافعي الضرائب خارج أرض المغرب (اي الاتجار في الدين والتحايل على المغاربة)، وخيبي أملي وقولي لنا منجزاتك السياسية في المغرب المعاصر، وأنت التي تزعمين أنك تشتغلين على مدار الساعة"، أما تهريب النقاش وتغليفه بغلاف المؤنث، فإني أنزّه النساء غيرك مما تعبثين به ويعبث به من يحول دون تطبيق العدالة في قضية شهيد قوى الرد والنكوص الفقيد محمد بنعيسى أيت الجيد.

سؤال أخير له علاقة بما سبق: لماذا نشرت صورك مع من تعتبرينهم "العائلة الثانية"، دون الصور الاخرى( والفاهم يفهم) هل في تلك الصور ما يفضح مزيدا من توابل الاتجار في الدين؟ أم أن فيها ما يؤكد اتهاماتي السابقة والمتكررة؟.


677

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



لماذا فشلت الليبرالية العربيَّة؟

طنجة تتأهب لتصبح قبلة عالمية لسياحة الترفيه والرحلات البحرية

د .عبد الفتاح الفاتحي : المؤتمر الـ13 يؤشر على تفكك البوليساريو إلى كيانات متناحرة

حوار مع الشاعرالمغربي إدريس علوش

جمعيةالإشعاع الثقافي بتيفلت: أسماعيل البويحياوي صوت متفرد

من أجل مقاربة منهجية لإرساء الكفايات الريادية

القصر الكبير:السلاح الأبيض بقسم مستعجلات المستشفى المدني

جلالة الملك يترأس مراسم تدشين مصنع

الاتحاد الوطني لطلبة المغرب النهج الديمقراطي القاعدي : بيان إلى الرأي العام الاتحاد الوطني لطلبة ا

التكوين المستمربالتعليم يستدعي المفتشية العامة للمالية والقضاء

هكذا قصف لحبيب حجي :آمنة ماء العينين.. أو عندما يتجسّم النفاق السياسي "امرأة".





 
قناة طنجة بريس

المجلس الأعلى للتعيلم:البث المباشر للمحاضرة الاختتامية لمشروع التوأمة المؤسساتية

 
أقلام كاشفة

المحكمة الدستورية تنصف البرلماني عن دائرة المضيق الفنيدق احمد المرابط السوسي


مستثمرين من مغاربة المهجر يعودان الى بلدهما الثاني بعد رفض عامل عمالة المضيق الفنيدق استقبالهما


الزفزافي الأب يلعن كل شيء بعد فقدان50 ألف يورو قيمة جائزة سخاروف

 
الأكثر قراءة

إجراءات ضريبية جديدة على السيارت


هذه أهم الإجراءات الضريبية التي حملها قانون المالية لسنة2019


والد الزفزافي يحن إلى "الاستعمار الإسباني" ويطالب بالتدخل الأجنبي في شؤون المغرب


فاجعة بيئية كبرى ومعاناة بلا حدود لثلاثمائة ( 300 ) نسمة من سكان دوار أوضيض بإقليم الحوز

 
أخبار طنجة

جهان البقالي: الشباك الوحيد سيقدم خدمات ميسرة لطالبي الرخص بمقاطعة طنجة المدينة


تدبير النفايات يطغى على أشغال دورة مقاطعة السواني بطنجة


ساكنة حي العش بطنجة تستقبل عام 2019 بإصلاحات جديدة


نص الرسالة التي وجهها الوالي اليعقوبي لعمدة طنجة

 
أخبار دولية

مراسلة الدكتور هشام عوكل أستاذ العلاقات الدولية وإدارة الازمات


حضور وازن للمسرحيين المغاربة في الدورة ال11 لمهرجان المسرح العربي بالقاهرة

 
أخبار الجهات

جرادة: الإنطلاقة لمجموعة من المشاريع التنموية


عاجل ..انقلاب قطار بالدارالبيضاء.


القاتل الصامت يودي بحياة زوجين بمرتيل

 
جلالة الملك والمسؤولين

سكان واوضيض ينظمون مسيرة احتجاجية في اتجاه مقر عمالة إقليم الحوز


عفو ملكي لفائدة 783 شخصا بمناسبة ذكرى 11 يناير


ولاية امن تطوان و المنطقة الامنية بعاملة بعمالة المضيق الفنيذق يفعلان المفهوم الجديد للسلطة

 
أخبار وطنية

جو بارد بعدد من المدن ابتداء من الخميس10 يناير وإلى يوم الأحد


بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني حول تعديل النظام الأساسي لموظفيها


مهنيوقطاع النقل الدولي للبضائع عبر الطرقات ممنوعون من دخول أروبا

 
أخبار رياضية

طنجة الأبطال طنجة الكبرى نافدة لتشجيع الرياضية النسوية بالإقليم


النسخة الثالثة لبطولة طنجة الأبطال : الغايات والأرقام والحصيلة

 
 شركة وصلة  شركة وصلة