طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349: RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي /         بلاغ مشترك للمديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني             اغلاق مقاهي الشيشة بمكناس بقرار جماعي، فماذا عن جماعة طنجة؟؟؟             اسبانيا تفتح تحقيقات حول الزوارق والقوارب لنقل المهجرين             اعتقال متسولة باكادير يكشف عن مفاجأة صادمة             الأمن يعتقل مروج مخدرات باكادير وبحوزته مبلغ مالي مشكوك فيه            
 
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

بلاغ مشترك للمديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني


الأمن يعتقل مروج مخدرات باكادير وبحوزته مبلغ مالي مشكوك فيه


عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية تنفذ عملية بمنطقة بني مكادة بطنجة


ايقاف شخص بحوزته مختلف انواع المخدرات بحي السواني


طنجة:عملية تمشيط حي المصلى الشهير بترويج مختلف انواع المخدرات


توقيف ذوي السوابق طالب سيدة بمبلغ 70مليون سنتيم كفدية

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

مصالح أمن طنجة تتفاعل مع فيديو وتوقف الفاعل الرئيسي للسرقة بالعنف


اعتقال والي أمن في حالة سكر طافح ارتكب حادثة سير


مدون معارض للبولزاريو : “ها شحال كيخلصو المرتزقة باش يشعلو الفتنة فالمغرب”

 
أحزاب ونقابات

الجامعة الوطنية للتعليم - التوجه الديمقراطي تدعو إلى مسيرة احتجاجية وطنية ممركزة بالرباط الأحد 7 أكتوبر 2018 العاشرة صباحا


بنكيران يهاجم حامي الدين ويصرح: "ماقاله عن الملكية لا يليق"


انتقادات شديدة من نشطاء بطنجة ضد تفاعل حزب الإشتراكي الموحد مع شركة صوماجيك


انتخاب الدكتور عبد الحق بخات مدير جريدة طنجة عضوا في المجلس الوطني للصحافة

 
منوعات

زوجة الروائي محمد عز الدين التازي في دمة الله


طنجة تستضيف معرض العروسمن 29 يونيو إلى 2 يوليوز


قافلة طبية لجمعية ابن رشد للتنمية والأعمال الاجتماعية بطنجة

 
أخبار التربية والتعليم

العناية الملكية بأسرة التعليم


عيوش أدخل المغاربة في دوامة الصراعات حول مقررات التعليم


الحسيمة.. أستاذ يزرع "الأمل" في تلاميذه ويفاجئهم بهدايا وأجواء احتفالية في اليوم الأول للدخول المدرسي

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 

الوالي محمد اليعقوبي في لقاء تواصلي مع أعضاء غرفة التجارة والصناعة والخدمات


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 نونبر 2012 الساعة 58 : 00



جريدة طنجة بريس

عقد والي جهة طنجة-تطوان، عامل عمالة طنجة-أصيلة السيد محمد اليعقوبي مرفوقا ببعض رؤساء الاقسام بالولاية ، الجمعة 23 أكتوبر 2012 بغرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لولاية طنجة، لقاءا تواصليا مفتوحا ، لبحث انشغالات وحاجيات المهنيين في تحقيق مصالحهم و المساهمة من جانبهم في تحقيق التنمية المستدامة.

ويأتي هذا اللقاء، الأول لوالي جهة طنجة-تطوان، لأجل تفعيل المخططات التنموية والانكباب على دراسة الوضعية الراهنة والمستقبلية المتعلقة بمختلف المجالات والميادين التي تهم المنتسبين للغرفة خاصة و مدينة طنجة عامة. بغية تحقيق الأهداف المنشودة وفق التعليمات الملكية السامية.

وبهذه المناسبة تطرق السيد عمر مورو، رئيس غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات لولاية طنجة، في كلمته، إلى كافة المشاكل التي تعرفها كل القطاعات التي تمثلها الغرفة.

فبعد ترحيبه للزيارة الأولى للسيد الوالي إلى المؤسسة التي يمثلها. وتثمينه للخطوات التي قامت بها الولاية على مستوى مواجهة ظاهرة الباعة المتجولين، خاصة في سوق كاساباراطا التي لقيت أصداءا إيجابية لدى التجار. و هي الفئة التي تعيش عدة مشاكل. و التي  لخصها رئيس الغرفة في الوضعية المزرية التي تعيشها الأسواق التجارية، سواء النموذجية منها أو أسواق الجملة. و مطالبته السلطات المحلية، إيجاد صيغة لإشراك الغرفة  كطرف ملاحظ في اللجن التي تسهر على منح الرخص ذات الطبيعة التجارية.

كما تناول مسألة إعادة هيكلة قطاع النقل العمومي خاصة وأن هذا الأخير أصبح متقادما ولا يشرف سمعة طنجة. أيضا أعرب عن أسفه لوضعية السير والجولان وانعكاساتها السلبية على المستثمرين.  كما طالب بإحداث قصر للعروض والمؤتمرات وهو المطلب الذي ما انفكت الغرفة، تطالب به، في جميع اللقاءات الرسمية و الغير رسمية.

كما حث رئيس الغرفة الجهات المسئولة، العمل على إحداث دوريات أمنية داخل الأسواق الجماعية في إطار حماية التجار، وكذا إعادة النظر في وضعية أسواق المساحات الكبرى على أساس أن تحترم هذه الأخيرة الشروط القانونية بالسماح لها بالممارسة خارج المدار الحضري. و في الجانب الاجتماعي للتجار، خاصة التجار الصغار ناشد الوالي على إيجاد صيغةلحصولهم على سكن، يكون بشروط وامتيازات تفضيلية.                                       

وبعد تطرق السيد عمر مورو، لمشاكل القطاع التجاري وبعض أوجه معاناته. عرج على القطاع الصناعي والذي أعده، ركيزة ودعامة أساسية في إنعاش الاستثمار وخلق فرص التشغيل. إلا أنه يعرف مجموعة من الاكراهات التي تحتاج فعلا إلى تظافر الجهود وتنسيقها للنهوض به وتطويره، و في هذا الصدد ثمن الزيارات التي ما فتئ  السيد الوالي القيام  بها للمناطق الصناعية.  وعلى ذكر هذه الأخيرة لاحظ بالنسبة لأقدم منطقة صناعية وهي المتمركزة بمغوغة أنه لحد الآن لم يتم إنجاز السد التلي الذي كان من المفترض الشروع فيه ونفس الأمر بالنسبة للجسور. كما أثار مسألة إعادة تأهيل المنطقة الصناعية لاكزناية ، وهو المشروع الذي انخرطت فيه غرفة طنجة بمعية خمسة أطراف وقعت على الاتفاقية، غير أنه لازال يتخبط في مشاكل مع مؤسسة  MEDZ .

من ناحية أخرى ذكر السيد الرئيس عمر مورو السيد الوالي، بمصير المنطقة الصناعية الحرة المتواجدة بميناء طنجة المدينة والذي يرتبط بقانون المالية، والذي  دعت الغرفة في أكثر من مناسبة لحله.

كما أثار إشكالية الصناعات الصغيرة التي تتمركز بالأحياء السكنية.

أما على صعيد قطاع الخدمات فقد أشار إلى بعض المجالات التي تقتضي بفعل أهميتها على فتح قنوات الحوار والمعالجة المنطقية لكونها تساهم في التنمية الاقتصادية والاجتماعية من جهة. معربا عن أمله في توفير الوسائل الضرورية للتعريف بمؤهلات طنجة السياحية وتسويق المنتوج السياحي.

و في الأخير، أوضح رئيس الغرفة عن الأرضية التي  وضعتها، لعملها وبرامجها انطلاقا من حتمية الدفاع عن المهنيين من تجار وصناع وخدماتيين بدون نزعات سياسية أو أهداف ذاتية ضيقة.

 بعدها، فتح السيد الرئيس باب المناقشات و الاستفسارات، للسادة أعضاء الغرفة، ليطرحوها على السيد الوالي. وجاءت جل التدخلات مؤيدة لكل ما جاء في كلمة الرئيس. مع بعض التفصيلات، خاصة في مجال القطاع التجاري، الذي تراكمت مشاكله لسنوات. مع غياب محاور رسمي لهذه الفئة من السكان.

وفي تجاوبه مع كافة أعضاء الغرفة، أعرب السيد الوالي محمد اليعقوبي في بداية تدخله، عن عمق شكره و تقديره للاستقبال الذي حضي به من الجميع هو و الوفد المرافق له. وأوضح على أن الهدف من هذا اللقاء، ليس حل المشاكل آنيا و بشكل فوري. إنما هو البحث مع كافة الأطراف على إيجاد صيغ و طرق عملية، كفيلة بالوصول إلى نتائج ملموسة بعيدا عن الشعارات و لقاءات المجاملة التي لا تؤدي إلى أية مرودية.

وفي رده على التساؤلات و المناشدات التي أعرب عنها الرئيس و أعضاء الغرفة. أكد السيد الوالي، على أن مدينة طنجة و عبر العصور تعرف بطابعها التجاري. و هو ما يتطلب من كل الفاعلين و المتدخلين. العمل على ترسيخ هاته الهوية ولكن على أسس عصرية.

خاصة و أن المدينة عرفت هجرة واسعة. مما جعلها عبارة عن عدة مدن في مدينة واحدة. لايجمعها اي تناسق او انسجام. خاصة الضواحي.

وفي موضوع الاسواق الذي طرح، دعا السيد محمد اليعقوبي إلى عدم تسييسه بشكل فج، على حساب المصلحة العامة، و مصلحة التجار البسطاء. بل يجب إشراك كافة المتدخلين و على رأسهم غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات، لأنها هي الممثلة لهؤلاء. موضحا على أن كل الدول المتقدمة توجد بها غرف قوية و العكس صحيح.

وفي سياق إيجاد الحلول، أفاد السيد الوالي على أنه تم تخصيص مبالغ هامة من موارد التنمية البشرية لحل كل القضايا العالقة في ميدان التجارة بمدينة طنجة. خاصة تلك المرتبطة بالتأثيرات السلبية للهجرة الداخلية و الدولية (القادمين من جنوب الصحراء). الشئ الذي يحتم فتح أسواق جديدة لاستيعاب ظاهرة الباعة المتجولين. و الحسم النهائي مع هذا المشكل الذي 

يشوه صورة مدينة طنجة في بعدها السياحي.

مبدئيا وافق الوالي على ضرورة إشراك الغرفة في مسألة تقديم الرخص. و يبقى على هذه الاخيرة البحث مع الولاية على الإجراءات الممكنة. كما وافق على ضرورة إيجاد حلول لقضايا السكن بالنسبة للتجار. مع صياغة برنامج عمل للتغلب على كل مشاكل التجارة في القريب العاجل.

داعيا إلى تخصيص يوم دراسي  حول التجارة بالمدينة، تشارك فيه كل الفعاليات المعنية.

أما حول قطاع الصناعة، فقد شدد السيد الوالي على أن مشاكل الفيضانات التي تعرفها بعض المناطق الصناعية. كانت من ضمن أولويات صاحب الجلالة الملك محمد السادس، و قد أعطى أوامره المباشرة في هذا الصدد و في حينه. و قد تم فعلا مباشرة الأعمال و تم تحقيق جزء منها، و البقية ستتم اعتمادا على ميزانية 2013. وفي نفس السياق، سيتم بناء ثكنة للوقاية المدنية بمنطقة مغوغة. للتغلب على كل الطوارئ الطبيعية بهذه المنطقة و كذا منطقة المجد.

كما أكد السيد الوالي، خلال هذا اللقاء التواصلي، على  تأهيل البنيات الطرقية بالمدينة. كمشروع إحداث طريق التفافية حول منطقة مغوغة، لتفادي اختراقها كما هو الحال الآن عبر الطريق الوطنية الرابطة بين تطوان و طنجة. ونفس الشيء بالنسبة لطريق الرباط، حيث سيتم إحداث طريق دائرية بعد محطة الاداء الاخيرة للطريق السيار تؤدي تفرعاتها إلى أغلب أحياء المدينة.

وحول نفس القطاع (قطاع الصناعة)أكد السيد الوالي، أن تفعيل اتفاقية إعادة تأهيل منطقة اكزناية أصبحت جاهزة و في طريها للحل. كما أعرب عن ضرورة إيجاد بقعة أرضية، في مدة لا تتجاوز ستة أشهر، للشروع في حل مشكل المحلات الصناعية داخل الاحياء السكنية.

وحول قطاع السياحة أشار السيد الوالي إلى بعض المشاكل و التي تم حلها. معربا في نفس الآن على ضرورة تخصيص يوم دراسي لتدارس كافة قضاياه.

وفي الاخير أكد السيد محمد اليعقوبي والي جهة طنجة-تطوان على حيوية و ضرورة إنشاء قصر للعروض، الذي من خلاله ستتدعم كل القطاعات الحيوية بالمدينة. خاصة بوجود نية لدى وزارة السياحة في دعمه. والتي اقترحت تخصيص 15 هكتار بمنطقة ملوسة، لهذا الغرض.

وفي الختام أشاد السيد الوالي بهذا اللقاء منوها أن الأساس هو تفعيل كل ما تم تداوله.


2911

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



طنجة : الوالي محمد حصاد أمام تحدي الفيضانات والحملات الانتخابية

شاب صحراوي، يفضح قيادة البوليساريو ويسقط عن عورتها وريقات التوت

هدم منازل حديثة بمنطقة العوامة بطنجة

271 سنة حبسا نافذة على 40 متهم في قضية إدخال الكوكايين إلى المغرب

اسضافة للفنان العراقي صلاح هادي

اختتام فعاليــات البطولــة الجهويــة للعدو الريفـــي المدرسـي بوزان للموســم الدراســي2011/2012

ترقية موظف شبح في اختبار الكفاءة المهنية بتطوان

المؤتمر الوطني للنقابة الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي يسفر عن انتخاب الأخ محمد الصالحي

جماعة العدل والإحسان تتهم أعضاء مجلس الإرشاد بالإنحراف عن المبادىء

حوار مع سناء بلحور القاصة المهاجرة

النقابات الخمس بجهة طنجة تطوان تقاطع مضون المدكرة 204 وبداغوجية الإدماج

ينظم الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام ندوة حول موضوع "حقوق الإنسان و صيانة الحق في الحيا

الكشفية الحشنية المغربية بطنجة: عملية إعدار الأطفال

وزان: جمعية أجيال للتنمية تقرأ

الهلال الأحمر المغربي ينظم نشاطا حول موضوع الهجرة تحت شعار

تعرض مجشعي فريق التطواني لحادثة سير مروعة قرب العرائش

فوز المغرب التطواني بالبطولة ينعش حزب الوردة في سوق الإنتخابات

محاولة السطو على وكالة بنكية صبيحة هدا اليوم السبت 9 يوليوز

فرع طنجة للنقابة الوطنية للصحافة المغربية ينعي وفاة قيدوم الصحفيين محمود العلوي البلغيثي

الإصلاحات الدستورية والسياسية في مغرب التسعينات





 
أقلام كاشفة

اغلاق مقاهي الشيشة بمكناس بقرار جماعي، فماذا عن جماعة طنجة؟؟؟


اسبانيا تفتح تحقيقات حول الزوارق والقوارب لنقل المهجرين


اعتقال متسولة باكادير يكشف عن مفاجأة صادمة

 
الأكثر قراءة

بلاغ ميناء طنجة المتوسط للمسافرين حول عودة حركة النقل إلى الوضع الطبيعي


فاس.. توقيف شخصين للاشتباه في تورطهما في فضيحة تتعلق بالتسجيل في مسلك الماستر


الملك محمد السادس يعين ولاة وعمالا جدد بالإدارتين الترابية والمركزية


سويسرا ترفع السرّ البنكي عن الأموال المغربية ابتداءً من 2018.

 
أخبار طنجة

وضع الحجر الأساسي بطنجة لمصنع المجموعة اليابانية "جتيكت كوربورايشن" المتخصصة في صناعة السيارات


المجموعة العالمية هواوي تعتزم إنشاء مركز لوجسيتيك إقليمي في ميناء طنجة المتوسط


طنجة:انطلاق الموسم الإجتماعي والإقتصادي لغرفة التجارة والصناعة والخدمات


يوسف بنجلون للمرة الثالثة على رأس غرفة الصيد البجري المتوسطية

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

المؤسسة الأهلية لمطوفي حجاج الدول العربية ومعاناة الحجاج المغاربة


ميناء طنجة المتوسط ،مجمع لأطفال عرضة للضياع


الحموشي : تفعيل اليد النظيفة في جهار الشرطة

 
أخبار دولية

السلطات الجزائرية توقف الإعلامية جوهرة لكحل لهذا السبب


قرض من البنك الأروبي ب16 مليون أرو لدعم صناعة السيارات

 
أخبار الجهات

شركات ك-ل-ب (KLB) يفوز تدبير مرفق وقوف السيارات بجماعة فاس


تضليل التوضيح ... داخل جماعة العرائش؟


نداء للمحسنين من أجل المساهمة لإصلاح مقبرة حي إكسريوا من داخل المغرب أو من خارجه .

 
أخبار وطنية

زلزال أمني يهز الشمال الشرقي في انتظار تعميمه في كل ولايات الأمن


النفوذ و الريع ثنائية تقويض مجهودات الدولة ، تزنيت نموذجا


بوطيب: مواقف الخارجية الهولندية من ملف حراك الريف سطحية مبنية على تقارير أشباه صحافيين

 
أخبار رياضية

اختتام المعسكر التدريبي الأول للنخبة لإتحاد طنجة لكرة السلة


اتجاد طنجة بطل الدوري يسقط في فخ التعادل

 
 شركة وصلة  شركة وصلة