طنجة بريس تصدرعن مؤسسة طنجة بريس للخدمات الإعلامية-الإيداع القانوني 11-2016 **CNSS:4508349:/ RC 78065 المدير المسؤول أحمد خولالي أكزناي / مديرالنشر: عبد القادر زعري.\         أسباب اقتياد             اختيار 15 فيلما طويلا للمشاركة في مسابقة المهرجان الوطني للفيلم بطنجة             استدعاء ابتسام مشكور مديرة النشر بموقع سلطانة من طرف الفرقة الوطنية             قضية مدير "أخبار اليوم" توفيق بوعشرين مُعقدة من البداية             محاسبو الشمال يدعون إلى وضع واحترام الأثمنة المرجعية            
 
logo direct pub
النشرة البريدية

 
الحرب على الجريمة

إيقاف ثلاثة مشتبهين بتطوان و بحوزتهم 30كلغ من مخدر الشيرا


عمليات منطقة امن ميناء طنجة المتوسط في محاربة الاتجار الدولي في المخدرات .


إيقاف موظف امن مزيف بمرتيل صدرت في حقه 12 مذكرة بحث وطنية


فرقة الأبحاث للشرطة القضائية توقف 3 أشخاص بحوزتهم2645 قرص مخدر


حملات أمنية لتويقف المشبوهين بمنطقة أمن بني مكادة بطنجة


ايقاف شخص بالمحطة الطرقية بتطوان وبحوزته350 قرص مخدر

 
جريدتنا على الفايس بوك
 
مجهر قناص طنجة بريس

استدعاء ابتسام مشكور مديرة النشر بموقع سلطانة من طرف الفرقة الوطنية


تحديث زي شرطة المملكة.. هذه تقاصيل القبعات والشارات الجديدة التي سيرتديها ضباط الأمن


اعتقال نائب امين المال بمكتب الكتابة الاقيمية بالمضيق الفنيدق لحرب العدالة والتنمية.

 
أحزاب ونقابات

اعلان هام للزملاء والزميلات الصحفيين والإعلاميين بطنجة


في مسار الاتحاد الاشتراكي، نزيف داخلي دائم وهدم ذاتي قائم؛ ومع ذلك...!!!


انتخاب علي عبد الصادق كاتبا جهويا لاتحاد النقابات لإتحاد المغربي للشغل


بلاغ الاتحاد المغربي للشغل الاتحاد الجهوي لنقابات بطنجة

 
منوعات

اختيار 15 فيلما طويلا للمشاركة في مسابقة المهرجان الوطني للفيلم بطنجة


طنجة:الدورة الحادية عشرة للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي


مسرح البدوي يحتفي بدكرى 65 لتأسيسه

 
أخبار التربية والتعليم

بلاغ وزارة التربية الوطنية لمترشحي باكالوريا2018


تلاميذ من عين الحصن التابعة لتطوان يمشون 10 كيلومترات للوصول الى المدرسة


انتخاب نور الدين أشحشاح رئيسا لهيأة أساتذة القانون

 
البحث بالموقع
 
صوت وصورة
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
 


النصب على 4 شبان مغاربة بعقود عمل مزورة لإيطاليا


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 مارس 2013 الساعة 36 : 15


النصب على 4 شبان مغاربة بعقود عمل مزورة لإيطاليا

 

ذ.محمد بدران

مقالب ذكية وحيل داهية من نصب واحتيال، وتفنن في مصّ دماء الآخرين، والعيش والتقوّت على جراحهم، وسلب أموالهم حراما بالباطل،تبقى هي الأساليب الجديدة، والظاهرة الاجتماعية الخطيرة، التي أصبحت تتصدّر اليوم الواجهة في الجرائم الأكثر خطورة وانتشارا في المغرب، على صعيد كبير خاصّة بين صفوف الشباب العاطل، الباحث عن مستقبله الغابر المجهول.

لقد أصبح من السائد الرابح والمريح، تقمّص جميع الأدوار، وتشخّيص مختلف المهن، في التغرير والخداع، والتمويه و النصب، وبيع الأوهام، والتجارة بآلام الباحثين عن عمل من الشباب والشابات. فبوسائل تلاعب شيطانية، وبطرق استغلال فادحة لسذاجتهم وثقتهم العمياء، مقابل مبالغ مادية هائلة، يستولون عليها منهم دون موجب حقّ، بلا كدّ وجهد أو تعب. أو باستخدامهم طرقا إلتوائية واحتيالية، للزجّ بضحاياهم في الغلط، وإيهامهم بمنافع وامتيازات وهمية من أجل الإطاحة بهم في الشبك.

ولهذا السبب ومن أجله،  اعتبر المشرّع المغربي النصب والاحتيال، فنّا من أدهى فنون الإجرام، يفوق خطورة جرائم الإنسان، كما خصّ لهما القانون الجنائي المغربي فصلين منفصلين: الفصل 540 والفصل 546 بأقصى العقوبات وأردع الأحكام.

لم تكد فضائح عقود عمل الفتيات المغربيات في الخليج تخمد نارها في قلوبنا ، ولم تمحى آثار حروقها من ذاكرتنا بعد، حتى تعود الكرّة من جديد، وهذه المرّة على شباب في مقتبل العمر، صُدّروا على يد نفس سماسرة الأمس وبنفس الشاكلة والنوع، الذين لا يؤمنون بالدين ولا يحترمون المبادئ ولا يقدّرون الأخلاق، كما لا يهمهم عرض المغاربة ولا شرف الوطن.

فهم تجّار مفلسون يبيعون فلذات أكبادهم بثمن بخس لا يصل إلى تعويض شرف الأمة أو سمعة الوطن، فهم الخاسرون الأولون والآخرون دنيا وآخرة،كما أن المال لا يعوّض الشرف، فهو كعود الثقاب لا يشتعل إلا مرّة واحدة.

تمّت عملية النصب هذه المرّة بحقّ أربعة شبان في مقتبل العمر، أصغرهم لا يقلّ عن 23 سنة، وأكبرهم لا يتعدّى 27 سنة، كل من ربيع، محمد، يوسف، ومصطفى، وربّما أعداد المطاح بهم تفوق ذلك بكثير، وسوف تكشف لنا الأيام عن العديد منهم آجلا أم عاجلا،وسواء من قريب أو من بعيد.

هؤلاء الشباب الطموح لصناعة مستقبلهم، والذين يرَوْنه ويلمسونه ممكنا وراء الحدود، حينما اشتدّ عليهم الخناق، وضاقت بهم سبل الأرزاق، وعظم أمامهم السباق، لحظة إغلاق كل أبواب الأمل داخل ربوع الوطن .

أربعة شبان يسقطون مرة واحدة في فخّ التسفير، تحت مسمّى الهجرة لإيطاليا من أجل العمل الحلال، بوثائق وثبوتيات محرّفة، وتوقيع عقود تبث في الأخير أنها كلها فاسدة ومزيّفة، كلّفتهم 10.000 أورو لكل نفر منهم،بمجموع 40.000 أورو، باع فيها البعض منهم جلّ ما يملك، واستلف البعض الآخر من أهله ومعارفه وحسب معرفته.

لم يكن أحد منهم يعلم قبل السفر إلى إيطاليا أنه قد اشترى الوهم والأمل،حتى قطع البحر وكان أمام مقرّ الشركة التي من المقرّر العمل فيها قبل يومين من الآن، بمركز مدينة "طالياكوتسو" حسب بيانات عقد العمل،ليفاجأ أن العنوان خطأ،والشركة وهمية لا أثر لها في سجل الشركات الإيطالية.

ضاعت من أيديهم حينها جنة النجاة وخيرة الناس، وخاب ظنهم في وطن النجدة والخلاص،لما لم يجدوا لا سكنا لائقا غير محطة القطار، ولا عملا قارّا غير الشقاء المرّ والبؤس الحار، ولا راتبا شهريا عاليا غير ما تجود به عليهم الأقدار.
في حين طارت من أيديهم 40.000 أورو كالسراب، واختفى عن الأنظار العقل المدبّر والوسيط والسمسار،ولم يبق لهم غير النوم في الخلاء، والصبر على ما أصابهم من نصب وبلاء، وما عليهم من لباس وكساء.

مرّ على مصابهم يومان متتاليان لم يروا فيهما أحبابا ولا أصدقاء، يفترشون كراسي محطة القطار أسرّة للاسترخاء، لم ترى فيها عيونهم رمشة ولا نوم على رغم التعب وشدّة العياء، لا يفهمون اللغة الإيطالية وليست لهم  نقود تقيهم شرّ البرد والجوع على السواء، لم يذوقوا طعاما خلال اليومين، مكْتفين بتبريد غيظهم وضيمهم وتثليج حسرتهم وندمهم بما تتكرّم به عليهم سقاية المحطة من جرعات باردة من الماء.

لمّا اشتدّت عليهم القساوة وفراغ اليد في اليوم الثالث، ولم يقدروا على مقاومة الحياة الصعبة التي وقعوا فيها وخاصّة في وقت أزمة حصدت الأخضر واليابس من الشعب الإيطالي،قرّروا الإفصاح عن ظروفهم، وهم يعلمون أنهم سيهدّدون بالطرد، لأن العقود غير صالحة، ووضعيتهم غير شرعية، والقانون لا يعطف ولا يرحم،كما أنه لا يحمي المغفّلين، وهم يعتبرون لسوء الحظ مغفّلين.

وعلى هذا السياق ،استعانوا بوسيط ثقافي لترجمة الحدث، ليشرحوا تفاصيل الواقعة لمحامي متخصص في قضايا الهجرة،لينقلها مجددا بالحرف الواحد إلى قائد الدرك السيد "لورينسو بيكوريلّا"، ليخبر بدوره قاضي التحقيق بمحكمة"طالياكوتسو"، ويفتح محضرا ضد المقاول المتهم الذي تعرّف إليه حسب بياناته الواردة في عقد العمل، هذا العقد المحدود في سبعة شهور عمل فقط.

وتنتهي النازلة على هذا الحال، في انتظار ما تسفر عنه التحقيقات المستقبلية، وما تقوله كلمة القضاء الإيطالي في هذه القضية، بينما يشغل بالي السؤال الآتي: كيف استطاع هذا النصّاب الموافقة على صحة العقود في وزارتي الشغل والخارجية؟ وكيف صادقت عليه الدبلوماسية الإيطالية بالمغرب؟ وأسئلة أخرى تبقى عالقة بأذهاننا، لا نجد لها جوابا ولا يتقبّلها لا العقل ولا الصواب،فمن يحمي المواطنين من ذئاب النصب والاحتيال، إذا كان القانون في كل دوّل العالم لا يحمي المغفّلين، ونحن كلنا مغفّلون؟.

 

 


1726

0






المقالات المنشورة تعبر عن مواقف أصحابها لا غير والموقع غير مسؤول عنه

التعليقات خاضعة لمقتضى مدونة الصحافة والنشر  الجديدة

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الملك محمد السادس يعين ياسر الزناكي مستشارا له

جمعيةالإشعاع الثقافي بتيفلت: أسماعيل البويحياوي صوت متفرد

اسضافة للفنان العراقي صلاح هادي

حزب الاستقلال يجتمع اليوم للحسم في البقاء أو الخروج من الحكومة

اللائحة المؤقتة لتشكيلة الحكومة كما قدمها بنكيران إلى صاحب الجلالة

المؤتمر التأسيسي للنقابة الوطنية لملحقي الادارة و الاقتصاد العاملين بمصالح ومكاتب الأكاديميات والنيا

ملحقو الادارة والاقتصاد العاملين بمصالح الأكاديميات والنيابات يعقدون مؤتمرهم الأول بالرباط

ينظم الائتلاف المغربي من أجل إلغاء عقوبة الإعدام ندوة حول موضوع "حقوق الإنسان و صيانة الحق في الحيا

جلالة الملك يترأس مراسم تدشين مصنع

النصب على 4 شبان مغاربة بعقود عمل مزورة لإيطاليا





 
إعلانات طنجة بريس

إعلان هام لزبناء أمانديس بجهة طنجة تطوان

 
الأكثر قراءة

المدير الجهوي للضرائب بطنجة تطوان الحسيمة .. هدفنا الأكبر هو العدالة الجبائية وتحديث الإدارة


فاجعة خندق الورد بمغوغة .. وشعار"طنجة الكبرى" ..


عمالة جرادة تنصت لمطالب الساكنة وتتخذ اجراءات عملية


التنسيقية الوطنية تطعن في دستورية بعض مقتضيات قانون الصحافة والإعلام الرقمي

 
أخبار طنجة

تفكيك خلية إرهابية موالية لداعش بطنجة


أوامر وتعليمات ملكية بفتح تحقيق في حادثة القطار بطنجة


المديرية الجهوية للضرائب تنصف المفتش "مصطفى الدكالي"


غرفة الجنايات الثانية باستئنافية طنجة تؤيد حكم المؤبد في حق مخلص

 
إلى جلالة الملك والمسؤولين

المحكمة الابتدائية بالناظور تعيش فضيحة جديدة.


بوابة إلكترونية لشكايات المواطنين و تتبعها إبتداءا من 9 يناير 2018


رجل خمسيني يعتدي على سيدة بحي البرواقة ويمنعها من الالتحاق بمسكنها

 
أخبار دولية

برامج التعاون في المجالين الثقافي والفني بين جهة الأندلس والمغرب


الاتحاد العربي للصحافة الإلكترونية يرفض التشريعات القمعية لمحاصرة الصحفيين في الأردن

 
أخبار جهوية

محاسبو الشمال يدعون إلى وضع واحترام الأثمنة المرجعية


عامل عمالة المضيق الفنيدق يقطع مع السيبة بخصوص استخراج جوازات السفر لغير المقيمين بتراب العمالة


ندوة بإساكن تعرض لإكراهات تآكل المجال الغابوي، وتطرح البديل من أجل التصدي والحماية

 
أخبار وطنية

أسباب اقتياد


قضية مدير "أخبار اليوم" توفيق بوعشرين مُعقدة من البداية


عبد الوافي لفتيت: ورش"طنجة الكبرى" جعل من المدينة نموذجا متفردا للتنمية الحضرية

 
أخبار رياضية

زهير فضال يبصم على مشوار متألق ومكانته في المنتخب


صحوة اتحاد طنجة وعينه على درع البطولة

 
 شركة وصلة  شركة وصلة